أنواع التوابل والصلصات الخفيفة على الوزن

صحتك
647
0


أنواع التوابل والصلصات الخفيفة على الوزن

ليست كل المنكهات متساوية في تأثيرها على الوزن والصحة. لذا، انتبهوا قبل إضافة المايونيز، أو الكاتشاب، أو صلصة الصويا، أو غيرها من المنُكهات الى وجباتكم، وتحققوا من تأثيرها على الوزن والصحة أولاً.إكتشفوا عدد السعرات الحرارية في الصلصات المختلفة التي تستعملونها يومياً وما هي البدائل الصحية والخفيفة على الوزن.

الخردل :

هناك أنواع عديدة من الخردل، بما في ذلك الخردل الحار، والديجون، وأغلبها يحتوي على 9 إلى 15 سُعرة حرارية لكل ملعقة ما يجعله قليل السعرات ومناسب لرجيم تخفيف الوزن. يمكن استخدام الخردل في إعداد الصلصات، والمُخللات، والمرق. جديرٌ بالذكر أن استبدال التوابل ذات السعرات الحرارية العالية بالخردل يساعدكم على خسارة الوزن؛ ولكنه يحتوي على الصوديوم بتركيز عالي، ومن ثم فيجب تناوله بحذر إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم.

الخل :

يعتبر الخل من التوابل منخفضة السعرات الحرارية، وهو عادةً ما يُستخدم  كصوص السلطات أو كمادة حافظة للطعام. إستخدامه مع زيت الزيتون الصحي للقلب، يشكل بديلاً جيدًا للإضافات الدسمة المليئة بالسعرات الحرارية، وخيارًا ممتاز للأشخاص الراغبين في خسارة الوزن.

صلصة الصويا (قليلة الصوديوم) :

تُصنع صلصة الصويا من فول الصويا المُختمر، والملح، والقمح في بعض الأحيان. إن صلصة الصويا قليلة الصوديوم تحتوي على عدد قليل من السعرات الحرارية، ثلاثة سعرات حرارية لكل ملعقة صغيرة فقط. جدير بالذكر أن استخدامها كبديل للمايونيز والكاتشاب يساعد على خسارة الوزن. تجنبوا صلصات الصويا العالية بالصوديوم، حيث أنها تعمل على رفع ضغط الدم.

الكاتشاب :

يحتوي الكاتشاب على حوالي 20 سعرة حرارية لكل ملعقة كبيرة ما يجعله مصدر لا يستهان به للسعرات الحرارية. يمكن أن يُشكل الكاتشاب جزءًا من نظام غذائي صحي إذا تم تناوله باعتدال. ولكن بعض الأشخاص يغطون وجباتهم بطبقات من الكاتشاب، ما يزيد من عدد السعرات الحرارية التي يتناولونها، وهو الأمر الذي قد يُعرقل برنامج الرجيم الذي تتبعونه. لذلك، ننصح بإضافة الكاتشاب إلى الوجبات باعتدال بمعدل 1-2 ملاعق كبيرة. كذلك يحتوي الكاتشاب على كمية عالية من الصوديوم، إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم ينبغي تناول الكاتشاب الخالي من الملح.

الصلصة الحارة أو الشطة :

إذا كنتم من هواة تناول المأكولات الحارة، تعتبر الصلصة الحارة أو الشطة من الإضافات منخفضة السعرات الحرارية التي يمكن أن تضفي مذاقًا مميزًا، ويُمكن استخدامها كبديل للصلصات ذات السعرات الحرارية العالية مثل المايونيز والمرق. حيث تحتوي ملعقة صغيرة واحدة من الصلصة الحارة على سعرة حرارية واحدة تقريبًا، كما انها معزز قوي للنكهات للأشخاص الذين يحاولون خسارة الوزن.

صلصة  شرائح اللحم :

على الرغم من أن صلصات اللحم لا تقدم الكثير من القيمة الغذائية، إذا ما استخدمت في الاعتدال يمكن أن تكون جزءا من نظام غذائي صحي. للأسف، قد تحتوي هذه الصلصات على السكر والصوديوم، لذلك الافضل تجنبها في حال وجود السكري من النوع 2 أو ضغط دم مرتفع.  تحتوي هذه الصلصات أيضا على مكونات مثل الطماطم والثوم والبصل والتوابل التي يمكن أن تزيد من الصداع النصفي و القولون العصبي، لذلك تحقق من لائحة المكونات. البعض منها يحتوي على غلوتين وغير مناسبة لمرضى السيلياك.

المُستخلصات :

تعتبر المستخلصات مثل الفانيليا،  والقيقب، والنعناع خيارات رائعة يمكن إضافتها كمُنكهات خالية من السعرات الحرارية. يمكن إضافة هذه المستخلصات لإضافة مذاق حلو إلى الطعام بدون إضافة السكر، وهو ما سيساعدكم على خسارة الوزن، والحد من مخاطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2. جربوا إضافة أي منها مع الشوفان والزبادي الخالي من الدسم،أو غير ذلك من الأطباق التي تريدون أن تضيفوا عليها مذاقًا طيبًا دون إضافة سعرات حرارية.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك