يوتيوب: مايوه غادة عبدالرازق وخياطة سحر بفم ضب

مشاهير
30.9K
0


يوتيوب: مايوه غادة عبدالرازق وخياطة سحر بفم ضب

برزت مجموعة من التسجيلات عبر موقع “يوتيوب” خلال الأيام الماضية، على رأسها دفاع الممثلة المصرية، غادة عبدالرازق، عن جيلها واعتبار أنه مؤسس “السينما النظيفة،” إلى جانب الحديث عن العثور على سحر موضوع في فم ضب بالصحراء.
وذلك إلى جانب احتجاج مجموعة من النساء الأوكرانيات على واقعة اغتصاب فتاة تونسية، بالإضافة إلى تسجيل فلسطيني لأطفال يعترضون على حضور الجندي الإسرائيلي السابق، جلعاد شاليط، لمباراة نادي برشلونة الأسباني.
برزت مجموعة من التسجيلات عبر موقع “يوتيوب” خلال الأيام الماضية، على رأسها دفاع الممثلة المصرية، غادة عبدالرازق، عن جيلها واعتبار أنه مؤسس “السينما النظيفة،” إلى جانب الحديث عن العثور على سحر موضوع في فم ضب بالصحراء.
وذلك إلى جانب احتجاج مجموعة من النساء الأوكرانيات على واقعة اغتصاب فتاة تونسية، بالإضافة إلى تسجيل فلسطيني لأطفال يعترضون على حضور الجندي الإسرائيلي السابق، جلعاد شاليط، لمباراة نادي برشلونة الأسباني.

ففي مصر، برز تسجيل حمل عنوان “شاهدي انفعال غادة بسبب المايوه” تناول ظهور الممثلة غادة عبدالرازق في حفل تكريم بالقاهرة، حيث تلقت بعض الأسئلة من الحضور، بينها سؤال حول الألفاظ التي تضمنها مسلسل “مع سبق الإصرار”، ما جعلها تدافع عن نفسها بانفعال.
وقال عبدالرازق في التسجيل: “المجتمع المصري اختلف من زمان جدا، وإحنا كجيل فني تربينا على ممثلات كن يمثلن بالكومبين وبالملابس الداخلية والبكيني والشورتات، أما نحن فجيلنا رفض ذلك، جيلنا ثلاثة أرباعه لا يشرب ويرفض البوس (التقبيل) نحن من صنعنا (السينما النظيفة) ووضعنا أسسها، نحن من فعل ذلك يا من تقولون أننا نردد كلمات مثل (يا بنت الكلب) أو يا بنت مش عارف ايه.”
وحصل الفيديو الذي وضع في الأول من الشهر الجاري على أكثر من 256 ألف مشاهدة حفلت بالكثير من التعليقات.
وعلق “a7med5amy” بالقول: “أهم حاجة السينما النظيفة، عشان انتوا نظاف أوي،” بينما قال “waleed Mahmoud”: “والله ما عندك دم، سبحان الله، كانت بتشتم على بتوع الثورة (….) بجحه بتعمل مسلسلات والأشكل بتعتيتها بتتفرج عليها، والله إللي اختشو ماتو.. وعجبي.”
وحفل الفيديو بتعليقات ساخرة بينها قول “MOHAMED BAKR”: “يا جماعة حد يفهمنا يعنى ايه كومبين أنا أول مرة اسمع الكلام ده اهاهاهاهاهاهاها يخرب بيت أهلك،” بينما قال “Mohamed Sameir”: “يعنى إيه كومبين يا جدعان.. الواحد طلع جاهل بعد العمر ده واللف والصياعة.”
كما برز مقطع للداعية عصام الشايع، تحدث عن قصة غريبة لأشخاص خرجوا إلى الصيد، فعثروا على ضب هزيل الجسم فأمسكوا به ليجدوا أن فمه قد خيط بحيث لا يستطيع أن يفتحه للأكل أو الشرب، فقاموا بفك الخيط ليتضح لهم أن أحد السحرة وضع سحره في فم الضب.
وجرى وضع الفيديو في الثاني من الشهر الجاري، ولكن ثلاثة أيام كانت كفيلة بحصوله على قرابة ثلاثة ملايين مشاهدة عبر الشبكة.
وقام الداعية بعد ذلك بوعظ الناس للابتعاد عن السحر والشعوذة، وحض على التزام التعاليم الدينية والابتعاد عن هذه الممارسات.
وقال “aboomaalk2” معلقاً: “نرجو أن تكون القصص، وخاصة التي تتعلق بالدين، تكون مدعمة بالأدلة على الأقل أسماء الذين حدثت لهم القصة، أنا لا أصدق ولا أكذب ولكني اشك والتثبت مطلوب.” أما “APOMNHAR” فقال: “هو يقول جسمه ضعيف يعني من شهور ما أكل، وأي شيء بـ فمه بيبلعه، كيف ما بلع السحر؟”
وعقب “10001star” ساخراً بالقول: “هههههه عندنا اكتر من ما عندكم، الميت يخرج من قبرو ويفعل به الأفاعيل، يسرق الأطفال يضبحون كي يخرج بهم الكنوز الخ الخ، الجن عندنا أصبح خدم فلبيني” بينما ذكر “9ahmaed” تجربة شخصية حول عثوره على سخر في جلد كلب قام بتسليمه إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالسعودية.
وعلى خلفية الجدل بسبب إمكانية حضور الجندي الإسرائيلي، جلعاد شاليط، لمباراة فريق برشلونة الأسباني، والغضب الذي أحدثه ذلك في صفوف الفلسطينيين، برز فيديو حمل عنوان “من أطفال فلسطين إلى نادي برشلونة،” وحصل منذ عرضه قبل ثلاثة أيام على قرابة 80 ألف مشاهدة.
ويظهر في الفيديو عدد من الأطفال وهم يلعبون الكرة قبل أن تقترب منهم دبابة وتقوم بقصفهم لتتركهم جثثاً هامدة، في مشهد تعبيري حمل في نهايته رسالة انتقدت حضور شاليط للقاء.
ورفض “Am Al” محتوى التسجيل قائلاً: “فيديو غبي جداً والفكرة أغبى بكثير،” بينما قال “sultan alshmmry”: “شباب، أنتم فاهمين السالفة غلط، شاليط هو اللي طلب ـ تذكرة والنادي عطاه التذكرة زيه زي آي مشجع، وللمعلومية، محمود السرسك (سجين فلسطيني سابق) طلب تذكرة.”
أما “Communista93” فعلق بالقول: “برشلونة فريق أجنبي، لا هو عربي ولا مسلم، يعني حيادي وقام بدعوة الاثنين، شاليط والسرسك كخطوة جميلة تعبر عن السلام فشووو مشكلتكووو؟؟؟ دائماً انتقادات ودائماً العالم ضدكم.”
ومن تونس، استمر الجدل حول قضية الفتاة المغتصبة على يد عناصر من الشرطة عبر فيديو حاز على قرابة 30 ألف مشاهدة منذ عرضه الأربعاء، وتظهر فيه مجموعة من الناشطات الأوكرانيات اللواتي ظهرت عاريات الصدر في متحف اللوفر بباريس احتجاجاً على الواقعة.
وعلق واضعو الفيديو عليه بالقول إن حادثة اغتصاب الفتاة من قبل أعوان الأمن “أثارت جدلا كبيرا في تونس وفي العالم أجمع على خلفية المنحى الذي اتخذته هذه القضية حيث مثلت الفتاة المغتصبة أمام القضاء أمس بتهمة التجاهر بما ينافي الأخلاق طبعا وفق شهادة المغتصبين، فكيف تتحول الضحية إلى متهمة؟”
وعلق “BarraMoha6” بالقول: “الخوامجية الأثرية تُفضح في متحف اللوفر؛ جماعة “فمنون” الأكرانية تدين القضاء الخوامجي، الذي أنصف ثلاث ممثلين للدولة التونسية ضد ضحيتهم التي اغتصبوها، وهي مع صديق أو صديقها في سيارة…معبرين عن جرمهم، وضعف رجولتهم الثلاثي.”
أما Phiras Somrani فاكتفى بالقول: “علاش ما ساندوش كيفما هكا في تونس ؟”


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك