نصائح نيوتروجينا لنتجنّب ظهور البثور وحب الشباب بسبب ارتداء الكمامة

التجميل
131
0

مشاكل البثور وحب الشباب بسبب ارتداء الكمامة أصبحت واقعاً ملموساً، فكيف نتخلص منها؟

إنه العام 2020، حيث أصبحت كمامات الوجه جزءاً من “الوضع الطبيعي الجديد” لنسهم في الحد من انتشار فيروس كورونا “كوفيد-19”. ولسوء الحظ، ونتيجة لذلك فإن مصطلح “بثور الكمامة” – حب الشباب وتهيّج البشرة بسبب ارتداء الكمامة وكيفية التعامل معه سريعاً بات يشكّل نقاشاً شائعاً في عالم العناية بالبشرة.

وجميعنا يعلم بالفعل أن الرطوبة والعرق يُعدّان من العوامل الرئيسة التي تُـلحق الضرر ببشرتنا خلال أشهر الصيف. فالكمامة تخلق الظروف المثالية لظهور مشاكل البشرة.


إن ارتداء الكمامة لفترات طويلة يحبس أنفاسنا، ويُنشئ بيئة حارة ورطبة يتراكم فيها العرق والدهون على البشرة. وقد يؤدي ذلك إلى الالتهابات أو ظهور حب الشباب. وعلى الرغم من أن وضع الكمامة يُعد أمراً إلزامياً، إليكِ نصائح نيوتروجينا لتجنّب ظهور البثور وحب الشباب بسببها كما يلي: 

الحفاظ على نظافة البشرة

يجب استخدام كمامة مغسولة ومعقّمة حديثاً، وتجنّب إعادة استخدامها. وبين فترات ارتداء الكمامة، لا بد من الحفاظ على نظافة البشرة باستخدام منظّف يحتوي على مكونات مضادة للالتهابات مثل حمض الساليسيليك لمنع أي احتقان. وتأتي تركيبة غسول الوجه والمقشر اليومي “نيوتروجينا فيزيبلي كلير نقاء وحماية” بتقنية تنظيف حاصلة على براءة اختراع مع حمض الساليسيليك، لتعمل على تنقية وتنظيف البشرة، ومنع انسداد المسامات. وبنتائج فعّالة للحد من ظهور البقع والبثور في المستقبل، تُعد منتجات “نيوتروجينا فيزيبلي كلير” بمثابة الحل المثالي للتغلّب على مشاكل “بثور الكمامة”.  

المواد مهمة

اكتسبت كمامات الوجه مكانة خاصة، وأصبحت مطابقتها مع الملابس أمراً مهماً للغاية. ولكن، هل تعلمون أن اختيار الكمامة المناسبة لا يقل أهمية عن ذلك! يجب التأكد من أن الكمامة التي ترتدونها مناسبة لكم، وتُصنّع من مواد تسمح بالتنفس ولا تسبب تهيّج البشرة. اختاروا الأقمشة الطبيعية مثل القطن أو الحرير القابل للغسل، حيث إنها تقلل من احتكاك الكمامة ببشرة الوجه.  

الترطيب

تُعد البشرة الجافة إحدى المسببات الرئيسة لـ “بثور الكمامة”، كما أن استعادة الترطيب المفقود هو العامل الأهم لحماية البشرة من احتكاكها بالكمامة. ويحتوي مرطب الجل المائي نيوتروجينا هيدرو بوست على جرعة كبيرة من حمض الهيالورونيك الذي يحافظ على ترطيب البشرة بصورة طبيعية. ويعمل هذا الجل المرطب بقوامه الخفيف جداً على الحفاظ على ترطيب البشرة على الفور وباستمرار كلما احتاجت إلى ذلك طوال اليوم.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك