نصائح للرجال لتفادي سرطان البروستات

صحتك
31.3K
0


نصائح للرجال لتفادي سرطان البروستات

وفقا لمعهد السرطان الوطني (National Cancer Institute)، ستشخص حوالي 200,000 حالة جديدة من سرطان البروستات هذه السنة. التاريخ العائلي لسرطان البروستات يعد العامل الرئيس للإصابة بهذا المرض الذي يمكن أن يسبب الموت، لكن الدراسات الأخيرة أيضا أظهرت بأن العادات الغذائية الخاطئة والسمنة تضع الرجال في خطر متزايد للموت من سرطان البروستات. هذه النصائح ستساعدك على تجنب الاصابة بسرطان البروستات والاستمتاع بحياتك مع عائلتك بصحة.
1. تخلص من الوزن الزائد وخفض دليل كتلة جسم.
يرتبط دليل كتلة الجسم المرتفع بالعديد من الأمراض المزمنة والخطرة فعلا، وفقا لبحث نشر في 2007 يناير/كانون الثاني في مجلة NCI Bulletin Cancer Bulletin والذي قارن بين الرجال الذي يملكون دليل كتلة جسم أقل من 25، والرجال الذين يملكون دليل كتلة وزن أعلى من (25-29.9) تبين أن الرجال البدناء كانوا في خطر الموت بنسبة 25 بالمائة، بينما زاد الخطر للرجال أصحاب كتلة الجسم الاعلى من (30 وأكثر) إلى الضعف تقريبا. يمكن أن يحمي الرجال صحة بروستاتهم بالتغييرات البسيطة في إختيارات الغذاء، النشاط البدني اليومي والحفاظ على وزن صحي.

2. تناول حمية مضادة للالتهابات.
وفقا لكارين لامفير اخصائية تغذية من واشنطن ، أكثر الأمراض لها اساس داخلي غالبا ما يتضمن الإلتهابات. حالات مثل إلتهاب المفاصل، مرض الأمعاء الالتهابي والربو والحساسيات ومرض القلب والنسيان ومرض السكري والسرطان يمكن أن تتأثر بحمية المريض.
هذا ويتفق الدكتور باري سيرز، مؤسس حمية زون (Zone Diet) وموقع ZoneDiet.com مع أهمية الغذاء المناسب في مكافحة الالتهابات الداخلية. يقول سيرز، “يعد خفض مستوى الالتهاب الداخلي في الجسم من العناصر الاساسية التي تخفض خطر الإصابة بسرطان البروستات وخفض الإلتهاب الصامت، يعمل الالتهاب الصامت على مستوى الخلية ويقود الى كل أمراض السرطان في النهاية. طورت حمية زون  لتخفيض إنتاج الأنسيولين الفائض وإنتاج الوسيط التهابي الحمضي (دهن سام) اللذان يقودان إلى الإلتهاب الصامت “
3. تناول سعرات حرارية أقل.
بالأضافة إلى اتباع حمية مضادة للالتهابات، يوصي الدكتور سيرز بإنقاص عدد السعرات الحرارية المستهلكة. خفض كمية السعرات لن يؤدي إلى تخفيف الوزن فقط، بل يمكن أن يؤثر جديا على خفض مستوى الإلتهاب. لتناول سعرات حرارية أقل بنجاح، يقترح الدكتور سيرز اتباع حمية مثل حمية زون التي تقلل الشعور بالجوع وتمد الجسم بمغذيات ضرورية مفيدة.
4. زيادة الأوميغا -.3
المكون الغذائي الآخر الذي أظهر قدرة على خفض الإلتهاب بشكل ملحوظ، هو استهلاك الأوميغا -3 الاحماض الدهنية التي يمكن أن تواجه الدهن السام في الجسم، وفقا للدكتور سيرز. توجد الأوميغا -3 أوليا في السمك الدهني، مثل السلمون والإسقمري وسمك التونا، بالإضافة إلى زيوت الأسماك. توجد الأوميغا -3  أيضا بكميات أصغر في المكسرات والبذور.
5. زيادة الخارصين/الزنك
يقول الدكتور سيرز، ” تناول كميات صغيرة من الخارصين/الزنك (15 إلى 30 ملليغرام / يوم) ضرورية لصحة البروستات الطبيعية. مع ذلك، بالرغم من أن كمية الخارصين الكافية أكثر من هامة إلا أن زيادة نسبة هذا المعدن يمكن أن تؤذي صحة بروستات. وفقا لدراسة أخيرة اجرتها كلية هارفارد الطبية تناول كميات يومية من الخارصين أعظم من 100 ملليغرام باليوم ترتبط بسرطان البروستات.
6. التمرين
الحمية المضادة للالتهابات  مع النشاط البدني اليومي يمكن أن تقلل من الإلتهاب في الجسم الذي يمكن أن يؤدي إلى سرطان البروستات. تخفيف الوزن بسبب الحمية والتمارين سيخفض أيضا من خطر تطوير المرض


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك