مايكل جاكسون كان بحالة يرثى لها قبل وفاته

مشاهير
28.6K
0


مايكل جاكسون كان بحالة يرثى لها قبل وفاته

لوس أنجلس- أظهرت مراسلات داخلية، كشف عنها مؤخراً، أن متعهد الحفل الذي كان سيعود به ملك البوب
الأمريكي مايكل جاكسون، للساحة الفنية عام 2009، أبدى شكوكه حيال صحة المغني الراحل ومدى
استعداده للعودة للغناء.

ودعا راندي فيليب، رئيس شركة “AEG LIVE” بإحدى تلك الرسالة الإلكترونية لإحالة جاكسون فوراً إلى
طبيب نفسي بارز لتقييم حالته نظراً لمعاناته الشديدة من الهواجس والوسوسة والهلع.

وقال في رسالة أخرى إن “جاكسون اغلق الغرفة على نفسه وهو ثمل ويعاني من الاكتئاب.”

وأكد فيليب أنه سيعمل على تهدئة المغني قبيل مؤتمر صحفي عقد في الخامس من مارس/آذار 2009، استباقاً
لخمسين عرضاً فنياً كان من المقرر أن يحيها جاكسون في العاصمة البريطانية.

ويشار إلى أن الرسالة هي ضمن المئات من الرسائل الإلكترونية جمعها مصرف لويدز لندن، الشركة المؤمنة
لحفلات جاكسون، لإلغاء بوليصة تأمين بقيمة 17.5 مليون دولار بدعوى أن الشركة متعهدة الحفلات قدمت
إفادات مضللة بشأن صحة واستعداد المغني لإحياء الحفلات.

وكان ملك البوب الأمريكي قد توفي فجأة في 25 يونيو/حزيران عام 2009 بجرعة زائدة من المهدئات.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قضت محكمة أمريكية بالسجن أربع سنوات بحق كونراد موراي الطبيب
الشخصي لمايكل جاكسون، بعد إدانته بتهمة القتل الخطأ غير العمد.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك