قصة حورية البحر أناقتك المثالية وأنت عروس في موسم ربيع 2017

عرائس
39.3K
0


 قصة حورية البحر أناقتك المثالية وأنت عروس في موسم ربيع 2017

لا تتوانى الماركات العالمية في إطلاق تشكيلاتها الراقية والمميزة التي تخطف الأنظار وتعبر عن الذوق الرفيع الذي تسعى إليه كل النساء للتميز في إطلالاتهن والبروز بنعومة مثالية وغاية في الجاذبية، ومن بينها فساتين الزفاف التي تعتبر من القطع المهمة جدا التي تعشق كل امرأة في الحصول عليها وارتداء أحدها والبروز بنعومة مثالية تجعلها أميرة تخطف أنظار الآخرين وتسلب عقولهم ،خاصة إذا كانت قطعة مميزة وأنيقة وبلمسة جديدة تجمع بين العصري المتألق واللمسة الكلاسيكية التي لا يمكن الاستغناء عنها في هذه القطع كونها صيحة تبقى رائجة في كل الأوقات .

لهذا أبدع المصممون من جديد في إطلاق تشكيلاتهم الراقية والناعمة من فساتين الزفاف الخاصة بموسم ربيع 2017، والتي برزت بقوة الرقي والأناقة الساحرة، كما أن المصممين اختاروا قصة حورية البحر في هذه القطع التي تم إطلاقها أمام كل الفتيات المقبلات على الزواج والراغبات في الحصول على الأناقة الناعمة والمثالية التي تزيدهن جاذبية في هذا اليوم المميز والمثالي بالنسبة لهم، كما أن الأناقة القطع جمعت بين مجموعة من الخامات واللمسات التي زادت من رونقها وأناقتها الخاطفة للأنظار والمعبرة عن الرقي والجاذبية الساحرة، إذ أن القطع تميزت باللمسة الضيقة من الأعلى وإضافة قصة حورية البحر من الأسفل والتي تنوعت بين المنفوشة والكلاسيكية البسيطة فضلا عن اللمسة الدائرية التي تم اعتمادها بأناقة غاية في الجاذبية.


كما أن هذه الفساتين التي تم عرضها في مختلف الفضاءات على منصات العروض العالمية برزت بجاذبية ساحرة وراقية تجمع بين الكلاسيكي والعصري والكاجوال، منها التطريز الرقيق والسميك، إضافة إلى اعتماد الورود المثبتة التي زادت من نعومة القطع وأناقتها الراقية ، إضافة إلى جاذبية الأحجار المعتمدة في تزيينها وحشوها ومنحها البريق الساحر الذي زاد من أناقتها ولمستها التي تعطي العروس نعومة وأناقة تزيد من جاذبيتها وجماليتها التي تجعلها أميرة في هذا اليوم المميز، هذا بالإضافة إلى أن الفساتين برزت برونقها الذي يجعلها قطعا فاخرة وأنيقة لاقت الإقبال من طرف عاشقات الصيحات الجديدة لا سيما المقبلات على الزواج ، والتي اختارت منها مجلة المرأة العربية هذه الباقة الفريدة من نوعها لتجعلها قطعا مميزة لإطلالة العروس.




شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك