التفكك الأسري وتأثيره على التحصيل الدراسي للطفل! أفكار وحلول

مقالات
256.6K
1



قلم فاطمة الكحلوت*

إن مرحلة التعليم هي مرحلة مهمة في حياة الفرد فهي اللبنة الأساسية لتحقيق الأهداف وعليها يستطيع بناء مستقبله وتحديد مساره بعد اجتياز المراحل الدراسية كافة ولكن نجد أن هنالك طلاب يعانون من تدني مستوى تحصيلهم الدراسي ويجدون صعوبة في فهم المناهج الدراسية وذلك لأسباب كثيرة تعود إلى ضعف قدرتهم التفاعلية في الصف وقلة الثقة بالنفس التي تحتاجها عملية التغذية الراجعة أثناء الحصة.

وكل هذه الأسباب يكون سببها الرئيسي هو التفكك الأسري أو العنف الأسري الذي يجعل الطالب في حالة من التشتت والضياع وعدم القدرة على استيعاب الدروس بسبب تفكيره المستمر في وضعهم الأسري أو مشاهد العنف التي يشاهدها أو يتعرض لها ، لذلك من المهم أن نحدد السبب الرئيسي لتدني تحصيل الطالب ومحاولة إيجاد الحلول لها من خلال زيادة ثقة الطالب بنفسه وتقديم الدعم النفسي الكامل له ليصبح قادر على التواصل مع زملائه في الغرفة الصفية .

كيف نرفع المستوى التحصيلي للطالب ؟

  • تعزيز قدرته التفاعلية في الصف وإيجاد حوار يتم من خلاله مناقشة المناهج الدراسية والتي يجد فيها الطالب صعوبة في فهمها واستيعابها .
  • يمكن للمعلم أن يغير أسلوبه في شرحه للمواد بأن يستخدم الطرق البسيطة والتي تراعي كافة المستويات العقلية .
  • نستطيع زيادة ثقة الطالب من خلال اشراكه في تقديم الدروس ومناقشتها أمام الطلاب كافة.

إن حققنا الهدف الأساسي من إشراك الطلاب في تقديم الدروس وهو رفع مستوى الثقة لديهم واكسابهم مهارات التعلم والتعليم وجعلهم أكثر اهتماما في الدراسة من قبل كما أنه يُكسب الطلاب مهارات اجتماعية في التواصل مع الآخرين والتشارك وآداب الحوار .

 

  • كاتبة وباحثة اجتماعية-الأردن







هل ترغبين في تلقي الأخبار الجديدة التي تصدرها المجلة؟
الاشتراك في نشرة أخبار المجلة



تطبيق مجلة المرأة العربية

يمكنك اختيار نسخة التطبيق المناسبة لجهازك.

تطبيق مجلة المرأة العربية

تطبيق مجلة المرأة العربية

تعليقات الفيسبوك