إيناس الدغيدي: زنا المحارم لن تثير إلا الإنسان غير السويّ

مشاهير
27.8K
0


إيناس الدغيدي: زنا المحارم لن تثير إلا الإنسان غير السويّ

القاهرة- دافعت المخرجة المصرية إيناس الدغيدي عن فيلمها الجديد والمثير للجدل “زنا المحارم” الذي تغير اسمه إلى “الصمت”، معتبرة أن مشاهدته “لن تثير إلا الإنسان غير السويّ”.

وقالت الدغيدي في حوار صحفي إن الرقابة اعترضت على سيناريو الفيلم لأنه يناقش قضية جريئة ويتضمن مشاهد جريئة أيضا”، متسائلة: هل سينتظر المشاهد المشهد أو المشهدين اللذين سأقدمهما خلال أحداث الفيلم ويترك الفضائيات المتخصصة في ذلك؟

كما استطردت “الإنسان السويّ الذي يمارس الحياة الطبيعية المتزوج عندما يرى المشاهد الجريئة في الأفلام يعتبرها “هبل”، بينما الإنسان المحروم هو الذي يراها مثيرة بالنسبة له، وأنا ألتمس العذر للمشاهد المصري لأنه يعاني من الكبت”.

أما عن الحجاب فقالت: “ارتدائي الحجاب أو للفنانات اللاتي سيظهرن في أعمالي مرفوض”، غير أنها استدركت” إلا لو كان الدور يحتاج إلى ظهور الفنانة في زي محدد أو بحجاب للرأس”.

وتابعت “هناك مواءمة مطلوبة في المعالجة السينمائية وهي تقديم إنسان فاسق، وآخر مستقيم لتقديم جميع النماذج الموجودة في المجتمع، طبيعة البشر هي الاختلاف، فليس كل إنسانا فاسقا أو متدينا، وأنا كإنسانة رافضة للحجاب في الواقع والتمثيل”.

وعن رأيها في صعود التيار الديني سياسيا قالت: “لست ضد الدين ما دام وسطيا ولا يدعو إلى التعنّت، ولن يأخذني إلى منطقة مجهولة أو يفرض أشياء محددة”.

وجددت المخرجة المصرية تهديدها بالسفر خارج مصر إذا فرض الإسلاميون قيودا على الفن، وقالت أنها لن تهاجر من مصر بسبب الإٍسلاميين بقولها: “لا لن أهاجر وأترك بلدي، فذلك الأمر لم يأت في تفكيري نهائيا، بل سأسافر إلى الخارج وأقوم بإخراج فيلم سينمائي، وأعود بعدها مرة ثانية”.

ووجهت الدغيدي سؤالا للإسلاميين قائلة: أريد أن أطرح سؤالا، كيف يمارسون الحرية التي أعطاهم الله إياها من تعددهم في الزواج من أكثر من زوجة ويريدون منعنا من ممارسة الحرية؟


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك