احذري ! السمنة تزيد من فرصتِك للإصابة بفيروس كورونا

صحتك
95
2

توصلت الدراسات والبحوث الحديثة المتعلقة بفيروس كورونا المستجد Covid-19 إلى أن السمنة والزيادة المفرطة في الوزن يمكن أن تزيد من احتمال الإصابة بهذا الفيروس ، وخاصة بين الفئات العمرية التي ما دون الـ 60 عاماً .
وقد أكدت دراسة صينية على أن زيادة الوزن كانت سبباً في تضاعف حالات الإصابة بالفيروس في الصين بمعدل خمس مرات ، قياساً بإصابات الناس ذوي الأوزان الطبيعية ، وكانت العينة في هذه الدراسة383 مريضاً بأوزان مختلفة .
كما وجد القائمون على هذه الدراسة أن نسبة الوفاة بين المصابين تتفاقم أيضاً مع زيادة الوزن ، خصوصاً بين الرجال .
من جانب آخر ، أشار كبير علماء الأوبئة في فرنسا البروفسور جان فرانسوا دلفريسيان إلى إن زيادة الوزن هي من عوامل الخطر التي تساعد على الإصابة بفيروس كورونا . وأوضح البروفسور الذي يرأس المجلس العلمي الذي يقدم المشورة للحكومة بشأن الوباء في فرنسا إلى أن ما يصل إلى 25 % من الفرنسيين معرضون بشكل كبير لخطر الإصابة بالفيروس بسبب عوامل السن والحالات المرضية التي يعانون منها قبل الإصابة وأيضاً السمنة .
وكان باحثون فرنسيون قد وجدوا أن ما يقرب من نصف المرضى الذين تم إدخالهم إلى وحدة العناية المركزة بسبب إصابتهم بفيروس كورونا وحاجتهم إلى أجهزة التنفس الاصطناعي ، هم من البدينين وممن لديهم مؤشرات على زيادة في الوزن وهو ضعف عدد المصابين الداخلين إلى العناية المركزة ، بسبب إصابتهم بأمراض الجهاز التنفسي المزمنة .
أما في أمريكا ، التي تعاني من ارتفاع كبير في مستويات السمنة بين الناس والتي تصل إلى حوالي 42% من السكان البالغين و18.5 % من الأطفال ، فإن الخبراء يتوقعون أن ينتشر هذا الفيروس بشكل خطير يذكرهم بوباء الإنفلونزا الإسبانية الذي ضرب هذه البلاد في عام   1918 .

كما وجدت دراسة بريطانية رصدت أوزان المرضى المصابين بفيروس كورونا والذين تم إدخالهم إلى وحدات العناية المركزة إلى أن ما يقرب من 75% منهم يعانون من السمنة ومن زيادة غير طبيعية في الوزن ، ولكن هذه الدراسة وكل الدراسات التي سبقتها لم تتطرق إلى احتمال وجود أمراض أخرى مصاحبة للسمنة قد ساعدت على ارتفاع نسب الإصابة بهذا الفيروس .


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك