تخلصي من التوتر في فترة العزل الصحي بهذه النصائح

53
1

بسبب تفشي فيروس كورونا يعمل الكثير من الناس من منازلهم ، حيث تم إغلاق مراكز التسوق والمدارس والأماكن العامة الأخرى ، لمنع خطر الإصابة بهذا الفيروس ، وتميل مشاعر الخوف والقلق والحزن إلى الظهور ، لأنكِ لا تعرفين مدى انتشار هذا المرض وخطورته .
وفقاً لموقع بولد سكاي يعد الشعور المتزايد بالقلق والحزن أمراً طبيعياً للغاية ، يوقد يتطور الأمر إلى الشعور بالإرهاق والخوف والحزن والغضب والعجز ، وقد يواجهون أيضاً صعوبة في التركيز . وكذلك قد يعاني بعض الأشخاص من أعراض جسدية مثل اضطراب المعدة أو زيادة معدل ضربات القلب .
أظهرت دراسة طبية أن الحجر الصحي بسبب فيروس كورونا له تأثير سلبي على الصحة العقلية ، حيث كان لدى الأشخاص الذين تم عزلهم بعض الأعراض النفسية مثل الاكتئاب والاضطراب العاطفي وانخفاض المزاج والإجهاد والأرق وأعراض الإجهاد بعد الصدمة .
لذلك اليكِ بعض النصائح لتخطي هذه المرحلة دون أن تعاني من مشاكل نفسية وجسدية :
• التمرين
يمكن أن يساعد النشاط البدني في تخفيف التوتر لديك وتهدئة عقلك ، إذا كنتِ في المنزل ، فحاولي القيام بتمارين بسيطة مثل أوزان زجاجة المياه والرقص .

• ممارسة الهواية المفضلة
مارسي هوايتك المفضلة كالطهي أو الرسم ، لأنها ستقلل من ضغوطك وقلقك . قومي بطهي الحلوى المفضلة لديك مثلاً .
• قراءة الكتب
يمكن أن تساعد قراءة الكتب في التغلب على القلق والخوف ، اقرأي الكتب الخفيفة لأنها ستساعد على استرخاء جسمك وعقلك .
• أخذ حمام للاسترخاء
الحمام المريح مع الأملاح والزيوت الأساسية والشموع سيخفف من التوتر والقلق والاكتئاب ، لأن الروائح اللطيفة يمكن أن تساعد في استرخاء الجسم .
• التأمل
ممارسة التأمل تجعلكِ تنغمسين في ما يدور حولك ، وسيعلمك كيفية الاستجابة للضغط النفسي والمساعدة في تقليل القلق والاكتئاب .
• الالتزام بالروتين
إذا كنتِ تعملين من المنزل خلال هذه الأزمة ، فإن تنقلاتك وجدولك المعتاد سيكونان خارج المسار . لذلك اتبعي روتيناً جديداً يتيح لكِ استكشاف الكثير من الأشياء حتى أثناء العمل من المنزل ، وسيساعدك ذلك على البقاء على المسار الصحيح .
• التقليل من استهلاك وسائل التواصل الاجتماعية
يتم تداول الكثير من المعلومات غير الصحيحة على منصات وسائل التواصل الاجتماعي ، فقراءة هذه المعلومات وعدم معرفة الصواب والخطأ سيزيد من قلقك وخوفك . لذلك قللي وقتك على وسائل التواصل الاجتماعي ، واقرأي عدداً أقل من المقالات حول تفشي الفيروس ، كما ينبغي أن تتابعي التطورات من مصادر موثوقة وذات سمعة جيدة .


شاهدي أيضاً :



كلمات ذات صلة

تعليقات الفيسبوك