كيف تقللي من غيرة طفلك لمولودك الجديد

طفلك
392
1

ما إن يتم قدوم المولود الجديد إلا وتبدأ حالة من الغليان في محيط الأسرة ، فمع أجواء الفرحة والسعادة تظهر أجواء أخرى من التمرد والغيرة والغضب وذلك بسبب غيرة الاطفال من المولود الجديد ، الأمر الذي يخلق حالة من التوتر والقلق وهو أمر يستدعي التعامل معه بحكمة ورزانة عقل .
ان غيرة الاطفال من المولود الجديد أمرا طبيعيا يحدث بين صفوف جميع الأسر والعائلات ، ويجب التعامل معه بحذر شديد حتى لا تتفاقم حدة الغيرة ما بين الأخوة ويفقد الوالدين السيطرة على مشاعرها السلبية ، والسؤال الآن كيف يمكن للوالدين تخفيف غيرة الاطفال من المولود الجديد .
لتحفيف غيرة الاطفال من المولود الجديد ، يجب على الوالدين الإلتزام بتطبيق الطرق الفعالة التالية :
• عدم المبالغة في الإهتمام بالمولود الجديد
يجب أن يعي الوالدين حقيقة هامة وهو أن المولود الجديد لا يزال صغيرا وكل ما يحتاجه بعض الأمور الأساسية التي من الممكن إشباعها له دون المساس بحقوق غيره من إخوانه وأخواته ، ولذلك يجب على الأبوين عدم المبالغة في الإهتمام بالمولود الجديد .
• توزيع الرعاية والإهتمام على الجميع

حتى لا تأكل نار الغيرة الأخضر واليابس في العلاقة الدافئة التي تجمع بين أفراد الأسرة ، يجب أن يحرص الوالدين على توزيع الرعاية والإهتمام على جميع الأبناء وتجنب التمييز بينهم .
• التقريب بين الأخوة بشراء الهدايا
يجب أن يساعد الأبوين أطفالهما على تحقيق تقارب فيما بينهما لتسود المودة والألفة وذلك بشراء الهدايا وتبادلها فيما بينهم ، كأن يقوم الأب والأم بشراء الهدايا ليقوم الأخوة بتبادلها معا ليتحابوا وليتقربوا من بعضهم البعض .
• تحفيز الشعور بالمسؤولية تجاه المولود الجديد
على الأبوين أن يحفزا شعور الاطفال بالمسؤولية تجاه المولود الجديد من خلال ترك المولود لبعض الوقت في حمايتهم ولكن تحت مراقبتهم ودون شعورهم ، لأن شعور الاطفال بالمسؤولية تجاه أخيهم المولود الجديد سيخلق حالة من الحب بينهما وحالة من الإلتزام لأنهم سيشعرون بأنهم مسؤولين عن حمايته لأنه جزء منهم .
• السماح للاطفال بالمشاركة في العناية بالمولود الجديد
على الأم أن تسمح لأطفالها بمشاركتها بعض المهام التي تقوم بها تجاه المولود الجديد ، كتحضير ملابسه قبل الإستحمام ، وتحضير ملابس المولود الجديد وكذلك أدوات الإستحمام الخاصة به ، ويمكن أيضا الإعتماد بشكل مستمر على مساعدة الاطفال في رعاية المولود الجديد بما يتلائم مع قدراتهم وإستطاعتهم لأن ذلك يعمق شعورهم جميعا بالإنتماء إليه كونهم جزء لا يتجزء من بعضهما البعض .
• الموازنة في المشاعر
على الأبوين الحرص على الموازنة بين الاطفال والمولود الجديد ، لأن جميعهم  بحاجة إلى الشعور بالحب والدفء والإحتواء لينعموا بالشعور بالأمان والإكتفاء العاطفي وليدركوا حقيقة هامة وهي أنهم جميعا في نفس القالب عند الأم والأب وأنهم أخوة ولا فرق بينهم عندهما .


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك