لأنكِ غالية ؛ تجنبي “سرطان الثدي” بما يلي !

صحتك
436
1

ماهو سرطان الثدي ؛ وماهي أبرز علاماته ..؟!

هو نوع من أنواع السرطان يظهر في أنسجة الثدي .. من أبرز علاماته تغير في شكل الثدي، وظهور كتلة في الثدي، وخروج سائل من الحلمة أو ظهور بقعة حمراء ذات قشور . في حالة انتشار المرض في الجسم تظهر العلامات التالية: ألم في العظام، انتفاخ في الغدد الليمفية، ضيق في التنفس أو اصفرار في الجلد  …

أما من أبرز العوامل التي تساعد على الإصابة بسرطان الثدي فهي عوامل عديدة أبرزها …:

1) الجنس والعمر ؛ حيث أنّه يصيب النّساء أكثر من الرّجال .. كما أنهُ يصيب المتقدمات في العمر أكثر خاصةً النساء مابعد الأربعين …

2) الحيض المبكر أو المتأخر للنساء ؛ لأن مع الحيض تبدأ الهرمونات الأنثويّة بالانتشار في الجسم وخاصّة هرمون الإستروجين الذي يؤّثر ارتفاع نسبته على أنسجة الثّدي سلباً، وبالتّالي تزداد احتمالية الإصابة بالسّرطان للفتيات التي بدأت دورتهن الشّهرية قبل سنّ الثانية عشر. وكذلك الأمر لمن تستمرّ دورتهنّ ما بعد الخامسة والخمسين. 

3) تّاريخ المرض في العائلي ؛ إذ تزداد احتمالية الإصابة بهِ إذا وجدت حالات عانت من هذا المرض في أفراد العائلة من الدّرجة الأولى؛ أي الأم أو الأخت.

4) الإنجاب المُتأخّر للمرأة ؛ خاصة بعد سن الأربعين لأنهُ يؤدي لتعرّض الجسم للمزيد من هرمون الإستروجين الذي يؤثّر ارتفاعه سلباً على نشاط الخلايا، لا سيّما خلايا الثّدي، فيرفع من نسبة الإصابة بالسّرطان ..

5) التّعرض للأشعة، خاصّة على منطقة الصّدر، يؤثّر سلباً على الخلايا ويساعدها على الخروج عن نمطها، وبالتّالي تشكّل الخلايا السّرطانية خاصةً في الثدي …

ولعل أبرز الأعراض والعلامات التي تؤدي للإصابة بسرطان الثدي …:

وبما أن سرطان الثدي الالتهابي تظهر فيه كتلة فإن الكشف عنه يكون متأخر .. لكن هذه العلامات التي قد تظهر على الجلد قد تشير إلى الإصابة بالورم …

1) تمثل متلازمة بيجيت التي تصيب الثدي تغيرات في الجلد تشبهها في الاكزيما، مثل الاحمرار، تغير لون الجلد، سقوط خفيف للجلد المغطي للحلمة …

2) ومع تقدم المرض تصبح الأعراض تشمل وخز، حكة، زيادة حساسية الثدي، الشعور بالحرقة في الثدي وألم، من الممكن أيضا أن يخرج سائل من الحلمة .. تقريباً نصف النساء المصابات بمتلازمة بيجيت في الثدي يظهر لديهم كتلة في الثدي ..

3) حدوث تغيّرات غير طبيعيّة وملحوظة في ثدي المرأة؛ كوجود أورام وانتفاخات ؛ فإن تضخّم الأنسجة المكوّنة للثّدي، والتي تنتهي بالظّهور ككتلة صلبة بارزة تحت الجلد، تعتبر من الأعراض الواضحة لسرطان الثّدي ..

4) تقلص كبير لحلمة الثدي وانكماشها إلى الدّاخل ، دون خروج الدّم منها، وقد يحدث هذا في ثدي واحد أو كليهما، حسب درجة انتشار الإصابة ..

5) تظهر تغييرات في لون جلد الثدي حيثُ يميل إلى الاحمرار اكثر مع كثرة الإفرازات الغريبة من الحلمة ؛ افرازات بلون اصفر ..

ولحماية نفسكِ من هذه المرض .. عليكِ بإتباع هذه العادات الحسنة .. وأهمها ::

  • أولاً … ممارسة الرياضة والمحافظة على الوزن الطبيعي : لا تهملي صحتكِ آبداً .. وتجنبي البدانة فمن شأن الوزن الثقيل أن يزيد من خطر الاصابة بسرطان الثدي ؛ لذا الجأي إلى ممارسه الرياضه من 45 دقيقه الى ساعه لخمسه ايام اسبوعيا ؛ فأنها قد تساعدك تدريبات اللياقه البدنية على منع المرض من خلال تعزيز وظيفة المناعه ومنع البدانة وخفض مستوايات الاستروجين والانسولين في الجسم ..
  • ثانياً … الرّضاعة الطّبيعية قد تقيكِ من سرطان الثدي : لأن الأمهات اللّواتي يرضعن أطفالهنّ رضاعة طبيعيّة يكنّ أقلّ عرضة للإصابة بسرطان الثّدي من غيرهنّ ؛ لذا احرصي على ممارسة الرضاعة الطبيعية …
  • ثالثاً … تجنبي استخدام العلاج الهرمونيّ بعد سن الأربعين : لأن العلاج الهرموني قد يرفع من احتماليّة انتشار السّرطان إذا دام استخدامه لأكثر من خمس سنوات متواصلة ؛ لذا كوني حذرة بهذا الشأن ..
  • رابعاً … تجنبي التدخين والكحول وداومي على تناول الخضار : لأن يمكن لنظام غذائي مخفض الدهون أن يقلل ويحد مخاطر الاصابة بسرطان الثدي .. ولكن لحماية اكثر اضيفي بعض الخضروات مثلاً القرنبيط على سبيل المثال إلى نظامكِ الغذائي  .. فيعتقد بانه يساعد على منع تكاثر الخلايا السرطانية في الجسم ..
  • خامساً .. لاتهملي زيارة الطبيب آبداً :إذ أن  كل النساء يجب عليهن الخضوع لفحص طبي على الاقل مره كل 3 سنوات والخضوع لتصوير الأشعة السينية سنويا خاصة بعد سن اليأس  ؛  أما الفتيات اللواتي لديهن تاريخ عائلي لهذا المرض فعليهن البدء باكراً بالتشخيص والسؤال عن إمكانيه التصوير بالرنين المغناطيسي أو من خلال الاشعة والاشعة بالموجات الصوتية …


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك