لن تتخيلي ما تفعله ملعقة واحدة من خل التفاح

صحتك
351
0


لن تتخيلي ما تفعله ملعقة واحدة من خل التفاح

لعصور طويلة، ظل استخدام خل التفاح في مهام تنظيف المنزل والمطبخ فقط، لكن الدراسات الأخيرة توصلت لفوائده الصحية الكثيرة، وإليكِ المفاجأة: ملعقة واحدة من خل التفاح تساعدكِ في إنقاص الوزن وتقيكِ من السكري.

بالبدء بطرق الوقاية من السكري، نشرت دراسة، أجريت في جامعة “أريزونا”، تفيد بقدرة خل التفاح على خفض مستوى السكر بالدم، وهو التأثير نفسه لعدد كبير من الأدوية، وركزت الدراسة على مرضى السكري من المرحلة الثانية، إذ أثبتت أن تناول ملعقتين من الخل قبل تناول وجبة من الكربوهيدرات يساعد على تعطيل الأنزيمات النشوية الموجودة بالوجبة، وبالتالي تتم عملية الهضم ببطء ما يحافظ على مستوى السكر في الدم.


لهذا السبب، بدأ عدد كبير من السيدات إضافة ملعقة من خل التفاح إلى طبق السلطة، لتناوله قبل الغداء خاصة إذا كانت الوجبة دسمة.



بالانتقال إلى انقاص الوزن ودوره في ذلك، فإن تناوله يجعلكِ تشعرين بالشبع السريع، ويقلل من حاجتكِ لتناول الكربوهيدرات أو السكريات، لأنه يحافظ على مستوى السكر المثالي لجسمكِ.


تناول ملعقتين من خل التفاح على مدار اليوم بإضافتهما إلى كوبين من المياه لتخفيفه يساعدكِ على إنقاص الوزن، ولتأكيد ذلك نشرت دراسة عام 2009 في BioScience أن أشخاصًا ممن يتناولون ملعقتين من خل التفاح يوميًا ولمدة 12 أسبوعًا خسروا عددًا ملحوظًا من الكيلوجرامات، وقلت دهون البطن والخصر لديهم، بالإضافة إلى انخفاض الدهون الثلاثية، وهي نتائج مبهرة تستحق التجربة.


يعد خل التفاح من أفضل طرق الديتوكس، التي تعمل على تطهير جسمكِ من السموم، ويزيد من معدل حرق الدهون بصورة واضحة، لكن تذكري أن اتباع الرجيم وممارسة الرياضة يزيدون من فرص انقاص الوزن، فلا تعتمدي عليه فقط، أيضًا تجنبي تناوله بكميات كبيرة، حتى لا تصابي بقرحة في المعدة أو انخفاض في البوتاسيوم، وهو ما توصلت إليه دراسات أخيرة كأشكال للأعراض الجانبية المتوقع حدوثها في حالة الإفراط في تناوله.


 


وإليكِ فوائده الأخرى:


يقضي على قشرة الرأس، خففي ملعقة منه على كوبين من الماء البارد، واشطفي بها شعركِ بعد استخدام الشامبو والبلسم.
يقلل نسبة الكوليسترول ويمنع عدد من أمراض القلب.
يساعد على التخلص من عدد من الفطريات والخمائر.
يستخدم للتعقيم والتنظيف في كثير من الأحيان لقوته في القضاء على البكتيريا.



شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك