مبدعون يتحدثون عن أدب السجون في عهد القذافي

منوعات
347
0


مبدعون يتحدثون عن أدب السجون في عهد القذافي

طرابلس – سعيد فرحات: يستضيف فندق باب البحر بالعاصمة الليبية طرابلس ندوة كبرى حول أدب السجون
صباح الاثنين القادم 4 يونيو والتى تستمر على مدار يومين، واوضحت اللجنة المنظمة للندوة انها سوف
تناقش خلالها واقع أدب السجن في ليبياخلال حقبة نظام الطاغية معمر القذافي.

وتقدم خلال هذه الندوة الدراسات والشهادات ومشاركات من مبدعين ليبيين عانوا من ويلات السجن
وقدموا إبداعا في هذا الجانب.

يشار الى ان العشرات من المبدعين والثقفين والكتاب والسياسيين الليبين وقد عانوا من ويلات السجون في

أيام نظام القذافي، وقد تناول عدد كبير منهم هذه التجربة بالكتابة سواء على النطاق السردي أو من
خلال الشعر.

واشارات مصادر اللجنة المنظمة الى انه من المفترض ان هذه الندوة كانت قد اقيمت منذ فترة ولكنها
ارجأت مرتين نتيجة أسباب تنظيمية، بمشاركة عدد من الشعراء والقصاصين والروائيين والنقاد الليبيين
لتكون بذلك أول محاولة نقدية على طريق الإبداع الليبي التي تهتم بـ”أدب السجون” وتناقش الإبداعات
التي تشكلت في رحم المعاناة، في قلب ظلمة السجن.

وتقدم خلال هذه الندوة وعلى مدار يومين عدد من الأوراق والمشاركات البحثية حيث يشارك القاص عمر
الككلي أحد رواد أدب السجون في ليبيا عن تجربته في السجن، ويتناول “محمد الترهوني” بالحديث “السجن
فضاء للحرية”، نور الدين النمر يقدم ورقته “إعادة انتاج السجن عن طريق الوصف (مقارنة بين عملين
لكاتبين ليبيين)، ويشارك الشاعر سالم العوكلي بورقة بعنوان “خفقان أجنحة في قفص- قراءة في كتاب
سجنيات لعمر أبوالقاسم الككلي”، عبدالحكيم المالكي السجن في أعمال سرجية ليبية، أسماء الأسطى وتقدم
دراسة عن عمل لراشد الزبير السنوسي، رمضان سليم ويتحدث عن إعادة انتاج السجن الليبي سينمائيا.

وعلى هامش الندوة تقدم نماذج شعرية ايضا عن معاناة المبدعين فى السجون يلقيها عدد من الشعراء الذين
يقدمون قراءات من نصوص إبداعية لهم عن السجن وهم: “راشد الزبير السنوسي، إدريس بن الطيب، أحمد
بللو، هليل البيجو، عبد الفتاح البشتي”، بينما يقرأ ابن الراحل عمروأيوب نصوصا من أشعاره، ويقدم
قراءات سردية كل من :”عمر الككلي، جمعة بوكليب”.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك