تاتو الحواجب ” حرام شرعاً ” ويشوه الجلد … إحذرية !

جمالك
319
0


تاتو الحواجب

بحثاً عن الجمال وتوفيراً للوقت أيضا تلجأ السيدات والفتيات إلي تاتو الحواجب أو وشم الحواجب فهو من الطرق التجميلية التى يلجأ إليها العديد من النساء في وقتنا هذا، . والتاتو عبارة عن خطّ ملوّن على سطح الجلد تتعدّد ألوانه حسب لون بشرة المرأة وشكل وجهها و لون شعرها. لكن هل هناك أضرار من عمل تاتو الحواجب؟ وما رأي الدين في هذا؟  



تاتو الحواجب حرام شرعاً :


من المعروف أن الرسول عليه الصلاة و السلام قد لعن في حديثه النامصة وهي التي تقوم بنقش الحواجب، والمتنمصة 


وهي المرأة التي تنتف حواجبها، لأن ذلك يعتبر تغييراً في خلق الله. فعن ابن عباس رضي الله عنه قال، قال رسول الله 


صلى الله عليه  ” لعنت الواصلة والمستوصلة، والنامصة والمتنمصة والواشمة والمستوشمة من غير داء”. رواه ابو داود.








رأي الأطباء في هذه المسألة :


يقول  إستشاريين في الأمراض الجلدية أن هناك العديد من الأضرار الصحية التي تنتج من عمل تاتو 


للحاجبين، حيث يؤدى إلى حدوث مشكلات عديدة بالجلد قد تصل إلى حد التشوه، ومن هذه المشكلات:




• التهاب الجلد والتهاب بصيلات الشعر في الحواجب


• ضعف بصيلات شعر الحواجب وسقوطها


• سواد الجلد فى منطقة الحواجب


وينصح الأطباء المرأة بالإبتعاد عن عمل التاتو منعاً لحدوث تشوهات بالجلد.






 رأي خبراء التجميل أيضا :



تقول متخصصات المراكز التجميلية للمرأة أن أكثر النساء اللواتى يرسمن التاتو قد يعانين من مشاكل في الحاجبين بعد 


ذلك، لدرجة  أنه قد يتكون لديهن ثلاثة أشكال من الحاجبين، وأرجعت السبب في ذلك إلى سوء تنفيذ التاتو أو اللجوء إلى 


خبيرة تجميل لا تتمتع بخبرة في ذلك المجال. و تضيف أنه على المرأة أن تتعلم درساً جراء ذلك لأن الوجه حساس و لا


 يمكن ان يحتمل التاتو.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك