لعبة السادة والمنقوش فى حجابك

محجبات
593
0

 لعبة السادة والمنقوش فى حجابك

إن المظهر الأنيق والمتألق هو الحلم الذى تصبو إليه كل سيدة، وتبحث عنه، ولذلك فهى تتابع آخر خطوط الموضة وأحدث عروض الأزياء لتواكب جديد تصاميم وألوان الموسم، فتظهر بشكل أنيق ومواكب للموضة.

ولكن، مهما كانت صيحات الموضة ومهما اختلفت التصاميم، فإن بعض القواعد تبقى ثابته فى عالم الأناقة، فقليل من الذوق والتنسيق يجعلنا عصريات وأنيقات فى كل الأوقات.

من تلك التفاصيل أو القواعد، قاعدة السادة والمنقوش، التى لا تحتاج للوقت أو للتكاليف أو حتى لساحات عروض الأزياء، وإنما للذوق واعتماد هذا الأسلوب أثناء أختيار ما نرتدى، وستكون النتائج متألقة وعصرية.

هذا الأسلوب يظهر بشدة فى أزياء وأناقة المحجبات، فعندما ترتدى المحجبة بلوزة أو قميصاً منقوشاً، ومهما كانت تلك النقوش كبيرة أو صغيرة، بلون أو لونين أو العديد من الألوان، فإن الخيار الأنسب لهذه القطعة هو اتداء حجاب رأس سادة “بلون واحد” يتناسب مع هذه القطعة.

وحتى لو كانت القطعة بعدة ألوان، فيمكن اختيار أى لون من هذه الألوان ليكون اللون الذى يتم اعتماده فى غطاء الرأس. والعكس صحيح، فعند ارتداء ثياب بلون واحد، فإن اختيار غطاء رأس منقوش وبأكثر من لون، أحدها من لون الملابس، سيضفى مهراً أنيقاً على الإطلالة. إنها معادلة ليست بالصعبة أبداً ويمكن تحقيقها بسهولة، فالخيارات متعددة ويمكن اللعب بها وفقاً لذوقنا الخاص بما يتناسب مع تبدل الفصول والمواسم.

معادلة السادة مع السادة:

إن المظهر الأنيق والمتألق هو الحلم الذى تصبو إليه كل سيدة، وتبحث عنه، ولذلك فهى تتابع آخر خطوط الموضة وأحدث عروض الأزياء لتواكب جديد تصاميم وألوان الموسم، فتظهر بشكل أنيق ومواكب للموضة.

ولكن، مهما كانت صيحات الموضة ومهما اختلفت التصاميم، فإن بعض القواعد تبقى ثابته فى عالم الأناقة، فقليل من الذوق والتنسيق يجعلنا عصريات وأنيقات فى كل الأوقات.

من تلك التفاصيل أو القواعد، قاعدة السادة والمنقوش، التى لا تحتاج للوقت أو للتكاليف أو حتى لساحات عروض الأزياء، وإنما للذوق واعتماد هذا الأسلوب أثناء أختيار ما نرتدى، وستكون النتائج متألقة وعصرية.

هذا الأسلوب يظهر بشدة فى أزياء وأناقة المحجبات، فعندما ترتدى المحجبة بلوزة أو قميصاً منقوشاً، ومهما كانت تلك النقوش كبيرة أو صغيرة، بلون أو لونين أو العديد من الألوان، فإن الخيار الأنسب لهذه القطعة هو اتداء حجاب رأس سادة “بلون واحد” يتناسب مع هذه القطعة.

وحتى لو كانت القطعة بعدة ألوان، فيمكن اختيار أى لون من هذه الألوان ليكون اللون الذى يتم اعتماده فى غطاء الرأس. والعكس صحيح، فعند ارتداء ثياب بلون واحد، فإن اختيار غطاء رأس منقوش وبأكثر من لون، أحدها من لون الملابس، سيضفى مهراً أنيقاً على الإطلالة. إنها معادلة ليست بالصعبة أبداً ويمكن تحقيقها بسهولة، فالخيارات متعددة ويمكن اللعب بها وفقاً لذوقنا الخاص بما يتناسب مع تبدل الفصول والمواسم.

معادلة السادة مع السادة:
قد لا تفضلين اختيار قطع سادة مع قطع منقوشة، أو لا تجدين ما يرضى ذوقك من خزانة ثيابك وفقاً لهذه المعادلة، ولذلك يمكن اتباع قاعدة أخرى، وهى السادة مع السادة، ولكن هذا الأسلوب يحتاج لدقة أكبر وذوق أكثر دراية وذكاء من قاعدة السادة والمنقوش للحصول على نتائج أنيقة ومرضية.

وتكمن الصعوبة فى هذا الأسلوب بأننا نرتدى قطعة سادة، بلون واحد، وسنحتاج لحجاب من نفس اللون أيضاً، ولكن لكسر جمود اللون الواحد، فإننا نحتاج لقطعة أخرى “حجاب رأس مشترك” لحجاب الرأس الأول، وبلون آخر، وهنا يكون ذوقك هو صاحب القرار فى اللون الذى سيصاحب طلتك، دون أن يكون له أى تواجد فى ملابسك أو فى قطعة حجاب الرأس الأخرى، ولذلك، أنت بحاجة للإطلاع على الألوان التى يمكن أن تتناسب مع بعضها البعض وفقاً لقواعد دائرة الألوان والمجموعات اللونية المختلفة.

دائرة الألوان:
يمكن تصنيف المجموعات اللونية وفقاً لطبيعتها ووفقاً لوجودها على دائرة الألوان، وكذلك لتقبل عين المشاهد لها عبر الأشعة الضوئية، فهناك الألوان الدافئة وتسمى أيضاً الساخنة نسبة لألوان النار التى تتدرج من الأصفر إلى البرتقالى إلى الحمر وما بينهما من درجات البرتقالى المائل إلى الأصفر أو الأحمر، وكذلك اللونان الوردى والبنى، وهى ألوان أكثر تأثيراً على العين لأن اللون الأحمر يتميز بأنه أطول لون موجى، وتتسم الألوان الساخنة بأنها براقة وأكثر تأثيراً على عواطفنا.

وهناك الألوان الباردة نسبة لألوان البحار والأشجار والسماء وتتضمن اللون الأخضر بدرجاته والأزرق بدرجاته والبنفسجى القريب من الأزرق، وعلى العكس من الألوان الساخنة فإن الألوان الباردة تخفف من حدة العمليات الحيوية فى الجسم، وتستخدم درجاتها اللونية فى المنازل والمستشفيات لتعطى شعوراً بالهدوء وإحساساً بالراحة.

وتُنتج الألوان المضيئة من إضافة الأبيض للألوان الأساسية: الأحمر، الأصفر والأزرق فتبدو فاتحة، ومن هنا تأتى أهمية الألوان المضيئة واستخدامها فى تصميم ملابس السيدات.

وتستخدم الخطط اللونية ذات الألوان الفاتحة على نطاق واسع، وخاصة فى الخلفيات التى تتطلب التركيز على العناصر الرئيسية ذات الألوان الزاهية، ولأن الألوان الزاهية أحياناً توحى ببعض النفور للعين وانعدام التناسق والذوق، فإنها تحتاج إلى ألوان تخفف من حدة اللون، كإضافة اللون الرمادى لخياراتنا ليوحى بالراحة للنظر إذ يصبح أكثر جذباً إذا ما أضيف لهه الألوان الزاهية، مع العلم أن أعيننا بالغريزة تفضل وتميل إلى الألوان الفاتحة والزاهية.

أما الألوان الداكنة فتشعرنا بالثقل، فاللون الأسود على وجه خاص لون قوى وجامد، كما تبدو الألون القاتمة مثل الأحمر القاتم والبنى والبنفسجى القاتم والأخضر القاتم مرتبطة كلها بالألوان التى تتسم بالفخامة وذات الطابع الملكى.

الألوان الجذّابة:
تبدو بعض الألوان جذّابة، وأهمها اللون الأحمر، المضئ، وفى الوقت نفسه، تأسر باقى الألوان الساخنة الأخرى مثل البرتقالى والأصفر أعيننا أيضاً، وتبدو الألون الباردة مثل الأخضر والأزرق أقل تأثيراً، ويأتى البنفسجى والبنى فى مرتبة ثانية بعد الأحمر.

والطريقة السهلة لتوليف الألوان الجذّابة فى خطة لونية هى وضع اللون الأحمر كأحد ألوان الخطة اللونية الجذابة، حيث إنه من الصعوبة على اللون الأحمر أن يتآلف مع الألوان الأخرى.

الألوان الهادئة:

لفهم طبيعة خطط الألوان الهادئه، فإنها تبدو على النقيض من خطط الألوان الجذابة، لذا، إستخدمى الألوان الباردة مثل الأزرق والأخضر وتجنبى الألوان الشديدة التباين والألوان الثنائية مثل الأخضر التركواز والبنفسجى، فهى أكثر هدوءاً من الألوان الأساسية الأوليةكما تجنبى أيضاً الظلال الفاتحة مثل الوردى والأزرق الشاحب لأنها أكثر هدوءاً من الظلال الزاهية.

وبينما نجد أن الألوان الجذابة مرتبطة أكثر بخيالات المدنية والحداثة، فإن تصميمات الألوان الهادئة تٌعتبر أفضل للعناصر الطبيعية والمنحنيات من الخطوط الحادة، ويجب على الخطوط اللونية الهادئة أن تنقل إلينا إحساساً بالراحة والألفةالألوان الصارخة:
مثل خطط الألوان الجذابة، تتضمن الألوان الصارخة اللون الأحمر البراق والتباينات القوية، وبدلاً من تباين الأحمر مع الألوان الأساسية مثل الصفر والأزرق، تستخدم فى الخطط اللونية الصارخة الألوان الثنائية غير التقليدية مثل الأصفر البرتقالى، والأخضر الشاحب، والبنفسجى، والأحمر (الماجنتاوعلى العموم، فإن الألوان الساخنة أكثر إثارة من الألوان الباردة والألوان الثنائية أكثر إثارة من الألوان الأساسيةنصيحة هامة
– عند اختيار أزياء أحادية اللون اعتمدى معها حجاباً منقوشاً.
– للألوان الساخنة تأثير على عواطفنا أما الألوان الباردة فتوفر شعوراً بالهدوء.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك