نصائح للتمتع بسعادة دائمة في علاقتك الزوجية

منوعات
361
0


نصائح للتمتع بسعادة دائمة في علاقتك الزوجية

قد يبدو زوجان متشابهان من حيث الشكل والروح، وقد يلحظ إنسجامهما الأصدقاء
والأهل، فما السبب  في هذا الوميض والبهاء الذي يبدو عليهما؟ للعلاقة الزوجية أسرار من الممكن بمعرفتها تحقيق السعادة علي الدوام، إليكِ بعض النصائح التي يُمكنكِ الإسترشاد بها:

إهتمي بنفسك :

لابد من الإهتمام بنفسك ومظهرك قدر الإمكان، دون تكلف، كوني بسيطة وذكية، مثقفة وحنون، لا تهملي نفسك أو

تنهمكي في الإهتمام بالأسرة دون أن تعطي الأولوية لنفسك، بدون أنانية، لابد أيضا من إعطاء نفسك وقتا للإسترخاء

 والراحة.

إهتمي بلمسات الصباح :

إستيقظى دائمآ معه صباحا، وأعدي له الحمام والفطور، وساعديه في إرتداء ملابسه، وجهزي إحتياجاته وملابسه بنظام

حتى يجد ما يحتاجه، ثم ودعيه علي الباب بإبتسامة، وإطلبي منه أن يطمئنك علي وصوله بمكالمة هاتفية.

نفس الإهتمام عندما يعود، وتفقدي موضع نومه، وعطري منزلك بروائح يحبها، وإهتمي بمظهرك قبل عودته،

ولا تناقشيه في أية مشكلة وهو مُتعب، إنتظري حتى يستريح.

إدفعيه للاهتمام بنفسه :

الزوج الذي يحب زوجته لابد أن يهتم هو أيضا بنفسه لأجلها، المظهر، رائحة الفم، النظافة الشخصية، كلها تصب في

مراعاة إحتياجات ومشاعر الشريك.

أن يحتفظ الشريكان بمساحة من الحرية :

لابد أن تحافظي علي هويتك، شخصيتك، إهتماماتك، كل مايتعلق بتنمية قدراتك، علاقتك بأهلك، وأن تتركي لزوجك

مساحة من الحرية لقضاء بعض الوقت مع أصدقائه، دون أن يكون ذلك علي حساب الوقت المخصص للأسرة، أو

متطلباتها.

أظهري له الحب والحنان :

هذه المشاعر لابد أن تتوافر مهما مرت الأيام والأعوام، لا تتركي مناسبة دون أن تعبري فيها عن حبك، لتجني ثمار

إهتمامك بشريك حياتك، يُمكنك التوجه إليه بالشكر عند قيامه بأمر بسيط.. لبي رغباته العاطفية في وقتها، ولا داعي

للانشغال عنه بأي شيء.

مراعاة أهل الزوجين :

كلما قدمتِ الرعاية لأهل زوجك، أثناء زيارتهم، سيرد لكِ الجميل، قدمي لهم الهدايا والحلوي عند زيارتهم، وإستقبليهم

في بيتك ببشاشة ومودة، ولا تتحدثي بأي معلومات عنه لم يطلبها منكِ، حتي لا تسببي له الإحراج، وإطلبي منه كذلك

 ألا يحكي شيئا عن علاقتكما لأحد من أهله، ولا داعي لإدخال أي من الطرفين في مشاكلكما، حتي لا تتفاقم.

تجنبي الملل :

مشاركة الزوج بعض إهتماماته وهواياته يقرب بينكما، مثل مشاهدة فيلم أو الخروج في نزهة سويا، لا تجعلي الحياة

مهام ملقاة عليكِ ويجب إنجازها، المنزل والصغار وأعباء العمل، قسمي المهام فيما بينكما، فالروح أيضا حينما تكون

متعبة فإنها تمل.وإحذري لأن تسرب الملل للحياة الزوجية، يقربنا من الفشل.

تجنبي الخلافات والصراخ :

ناقشي المشكلات بهدوء، وتصرفي بشكل لائق، لا تدعي الخلاف يطول، حتي لا يتعود الزوج، وقومي مثلا بإحتضانه

 عند لحظات التفاهم، ولا تتركي المشكلات دون حلول، حتي لا تتراكم.

كوني أنثى ليكون رجلا :

لا تتبادلا الأدوار، إتفقا علي المهام منذ أيام الخطبة، وحاولي أن تكوني سيدة في بيتك، وأن تعطيه المبادرة لإتخاذ

القرارات الهامة، حتي يتحمل المسئوليات، وأن تكون لكِ المشورة قدر الإمكان، ولا تتصرفي في أمور المنزل المصيرية

دون علمه.

كوني مستمعة جيدة :

معظم النساء ليس لديهن الوقت للإستماع نظرا لكثرة الأعباء، التي تتطلب وقتا كبيرا، وهذا خطأ فعندما يحدثك زوجك

تفهمي مشاعره وأحاسيسه، وإهتمي بأفكاره وناقشيها معه، كونك منصتة جيدة يشعره بإهتمامك، أثناء حديثه ركزي

نظرك في عينيه، ولا تنصرفي عنه حتي ينتهي من حديثه.

 
لا تتردي في أخذ المشورة :

إذا شعرت بتعقيد الأمور، فيجب اللجوء إلي الحلقات الدراسية عن العلاقات الزوجية، أو طلب مشورة من المتخصصين

المعتمدين في العلاقات الزوجية، أو قراءة الكتب المتعلقة بالعلاقات الزوجية.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك