المعاناة !

أريد حلاً
245
0


المعاناة !

سيدتي أنا أعاني من مشكلة العادة الشهرية تتأخر كتيرا وأنا لا أعرف لماذا ؟وأعاني كل يوم من الآم في بطني أنا خائفة المرجو المساعدة بنصائحكم و شكرا ؟
رد الأخصائية الإجتماعية :

كثير من الفتيات يمرون بعدم إنتظام في الدورة الشهرية وعند السؤال عن هذا الموضوع الإجابة دائما تكون هذا أمر طبيعي ومجرد شئ عرضي ناتج عن الإضطرابات نفسية التي تعاني

 منها المرأة لكن هل هذا المبرر الدائم صحيح؟ أم أن له بعض الأسباب الأخري؟.

فتعالي أعرف ماهو الحيض؟

في البداية لابد وأن نتعرف علي الحيض فالأنثي تحيض مرة واحدة كل شهر ويستمر الحيض عادة من ثلاثة إلي خمسة أو سبعة أيام وقد لا تكون الدورة الشهرية دائماً منتظمة وإنما

تعترضها مشاكل عدة منذ بدايتها أو بعد إنتظامها فنجد أن بعضهن يأتيهن الحيض في البداية مرة كل شهرين أو ثلاثة أشهر وبعضهن الآخر يأتيهن كل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع هذا

الاضطراب في الدورة الشهرية يسبب إزعاجا وقلقاً عند المرأة .

اولاً : أسباب غياب وتأخير الدورة الشهرية والحيض

* إتباع نظام (رجيم) قاس مع انخفاض شديد في الوزن وفقدان الشهية العصبي هنا يتوقف الحيض تماما.

* تقليل وانعدام إفراز الاستروجين بسبب سوء التغذية يؤدي إلى توقف عملية التبويض.

* ممارسة الرياضات العنيفة.

* التوتر الشديد.

* إستخدام بعض العقاقير التي تخل بتوازن الهرمونات التي تتحكم في الحيض.

* إستخدام الأدوية التي تحتوي علي كورتيزون والأدوية المضادة للإكتئاب والسرطان يؤدي إلي توقف الحيض.

*الإقتراب من سن اليأس للنساء يؤدي إلي غياب فترة الحيض.

* نقص نشاط الغدة الدرقية وأورام الغدة النخامية ومتلازمة المبيض متعدد الأكياس بالإضافة إلي إرتفاع هرمون الحليب.

* السمنة المفرطة.

* التدخين بشراهة.

* التكيسات علي المبيض.

ثانيا : طرق علاج تأخر الدورة الشهرية والحيض عند الفتاة .

 تأخر الحيض يعود لسببين رئيسيين أولهما عدم النمو الكافي واللازم للأنوثة والإنجاب الذي تعود أسبابه إلي نقص في افرازات الغدد الصماء بالإضافة إلي السل الرئوي والتسمم

والروماتيزم وسوء التغذية ونقص الفيتامينات في سن الطفولة والبلوغ وفي هذه الحالة تكون الأعضاء التناسلية هزيلة والمهبل قصيرا جداً والرحم صغيرا طفيلياً والمبيضان صلبيين تبعاً

لذلك تكون الدورة الشهرية نادرة الحدوث وشبه معدومة وكمية الدم الشهري شحيحا وعملية التبويض شبه معدومة لذلك يكون الحيض نادر الحدوث وينزل في سن متأخرة.

وتكون معالجة عدم النضوج بإعطاء الفتاة كمية وافرة من الهرمونات الأنثوية التي يفرزها المبيض والتي تساعد علي نمو الأعضاء التناسلية وتغذيتها بالدم وتؤمن الإنتظام الكلي للدورة

الشهرية لمدة طويلة من الزمن تتعي السنة وإضافة للمعالجة بالهرمونات الأنثوية تعطي الفتاة كميات وافرة من الفيتامينات والبروتينات والعناصر المغذية الضرورية لعلاجها

ممارسة الرياضة والسباحة والمشي والقراءة والبعد عن الأجواء السلبية التي قد تفسد عليها راحتها النفسية أو تسبب لها القلق والتوتر والإنزعاج.

سوء التغذية والإهمال في سن الطفولة يؤدي إلي تأخر الدورة الشهرية عند الفتاة بالطبع حيث أن الغدد التناسلية تستمد غذائها عن طريق الدم ومن ثم إذا ساء غذاء الفتاة وتعرضت

لنقص في الفيتامينات فان ذلك يؤدي إلي تعطل وخلل في الميزان الهرموني . … ويكون علاجها :

تفادي كل الأسباب التي سبق ذكرها منذ عهد الطفولة والإهتمام الدائم بالفتاة ومراقبة نموها.

وفي النهاية أنصحك بالذهاب إلي الطبيب إذا إضطربت فترات الحيض لديك حتي يتسني لكي معرفة السبب الرئيسي لهذه الإضطرابات التي تعاني منها وكيفية معالجتها يقوم من

خلالها بعمل فحوصات للحوض وإختبارات للدم لتقدير مستوي الهرمونات التي تنظم الحيض والهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية والغدة الدرقية .


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك