مطور البوتوكس نادم لأنه فوت على نفسه مليارات الدولارات

منوعات
29.2K
0

مطور البوتوكس نادم لأنه فوت على نفسه مليارات الدولارات

تحسر مطور البوتوكس المتخصص في طب العيون آلان سكوت بمرارة شديدة على ذلك اليوم الذي باع فيه حقوق سم بوتيولينيوم هذا، إلى مجموعة أميركية لقاء 4,5 ملايين دولار فقط لا غير.. في حين كان بإمكانه أن يكون اليوم ميليارديرا.

وقال آلان سكوت وفقاً لصحيفة “ذي تايمز أوف إنديا”: “فقط لو علمت (بأنه سيعرف كل هذا النجاح)، لما كنت أعطيته لمجموعة +أليرغان+ في العام 1991”.

وأوضح هذا الطبيب المتخصص بأمراض العيون في سان فرانسيسكو والذي كان قد أطلق على منتجه اسم “أوكولينوم”، “عندما طورته، كنت أعلم بأنه قادر على صنع المعجزات في ما يتعلق بمشاكل الأعصاب. لكنني لم أعلم أبدا بأنه قد ينفع كعامل تجميلي”.

ولفت إلى أن “البوتوكس يستخدم اليوم في 100 علاج، من دون الحديث عن الجراحات التجميلية”. وتحسر قائلا “لو أنني احتفظت بالبوتوكس لكنت أملك اليوم مليار دولار ربما”.

والبوتوكس، سم بوتيولينيوم الذي يسمح بفضل تأثيره المسبب للشلل أن يمحي تجاعيد الوجه، كانت قد صادقت عليه وكالة الأغذية والعقاقير الأميركية “أف دي أيه” في العام 1989 كعقار لمعالجة التشنجات العضلية في المنطقة المحيطة بالعيون.

وفي العام 2002، صرحت وكالة “أف دي أيه” بطرحه في الأسواق لعلاجات تجميلية موقتة. وقد أدى نجاح هذه المادة إلى مبيعات بمليارات الدولارات. ويستخدم البوتوكس اليوم في 80 بلدا.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك