مختصون يطالبون بإعادة كتابة تاريخ الفنون الإسلامية

منوعات
30.2K
0


مختصون يطالبون بإعادة كتابة تاريخ الفنون الإسلامية

عمان – طالب المشاركون في مؤتمر الفن الإسلامي يوم أمس الخميس بالعاصمة الأردنية عمان بتوحيد الجهود في
مجال المصطلح الفني العربي الإسلامي: تقصياً وتبويباً وتفريعاً وتدقيقاً لحقوله الدلالية من خلال تطوير
معجم مصطلحات الفن الإسلامي وتحديثه.

كما أوصوا في ختام أعمال المؤتمر الذي نظمه المعهد العالمي للفكر الإسلامي بالتعاون مع وزارة الثقافة
الأردنية بالعمل على إنشاء مجلس أعلى لتفسير القيم والمصطلحات الفنية في الفكر الإسلامي، ليكون مرجعاً

لفض الإشكالية وتوحيد الرؤى للمنظور الفني، وإرساء مشروع إعادة كتابة تاريخ الفنون والآثار
العربية الإسلامية على أسس علمية موضوعية، مع عدم إهمال الدراسات المقارنة في هذا السياق.


وطالب المشاركون وزارات التربية والتعليم العربية والإسلامية بالاهتمام بمناهج التربية الفنية،
والإعداد العلمي والمهني الجيد لمدرسيها، وإتاحة الفرص لتطوير الذائقة الفنية في المرافق المدرسية
لتنمية القدرات الإبداعية للطلبة، داعين الجامعات والمعاهد وكليات الفنون والعمارة لتخصيص مساحة
أوسع للفنون الإسلامية.

وشدد المشاركون في بيانهم الختامي الذي نقلته وكالة الأنباء الأردنية على ضرورة التكامل العلمي
والمعرفي بين علماء الشريعة والجمال والنفس والاجتماع والفنانين لصياغة رؤية إسلامية وسطية، تسعف في
إصدار الفتاوى المتعلقة بالفنون، وتساعد على تحديد العلاقة بين القيم الجمالية والقيم الإسلامية في
الأعمال الفنية.

ودعوا إلى تكثيف اللقاءات والندوات التي تجمع المتخصصين بالفن والفنانين العرب والمسلمين في مختلف
التخصصات الفنية النظرية والتطبيقية، لتطوير مجالات التفكير والعمل والإبداع في الفن، حاثين المؤسسات
الأكاديمية والبحثية ومؤسسات المجتمع المدني ووسائل الإعلام على نشر الوعي بأهمية الفن الإسلامي بين أفراد
المجتمع، ضمن أعمال ومشروعات جماعية تتكامل فيها الجهود المعرفية.

كما طالبوا الجهات المسؤولة عن تخطيط المدن والمباني بمراعاة أصول الهوية الفنية الإسلامية للمجتمعات
العربية والإسلامية في تحديد أسماء المحلات واللافتات مستخدمين اللغة العربية السليمة في الإعلان وخطوطه
وصوره، و ترجمة الجهود المبذولة في مجال الفن الإسلامي إلى تطبيق عملي من خلال تأسيس مؤسسات إنتاجية
للفن تقوم بنقل المجرد إلى مجسد.

وناقش المؤتمر على مدى يومين عدة محاور حول مفهوم الفن الإسلامي وحدوده المعرفية، والمصطلحات والمفاهيم
ذات العلاقة والجمال والفن في المعرفة الإسلامية والبحث العلمي في الفن الإسلامي و دراسة تحليلية نقدية
للأدبيات التي عالجت مفهوم الفن والإسلام أو الفن في المعرفة الإسلامية بمشاركة علماء من عدد من الدول
العربية ودولة ماليزيا.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك