رشا مهدي: الكاريكاتير أكثر تأثيراً من مقالة نارية

منوعات
32.8K
0

حاورها: بسام الطعان
فنانة تشكيلية ورسامة  كاريكاتير مصرية، من مواليد  1978، خريجة كلية الفنون الجميلة، عضو نقابة الفنانين التشكيليين، عضو جمعية الكاريكاتير المصرية،  شاركت  في  العديد  من  المعارض الفنية داخل مصر وخارجها،  وتعمل  حاليا  من  خلال  الأستوديو الخاص بها الذي يقدم  فنون  الكارتون  والكاريكاتير  للعملاء  في الوطن العربي.
ـ رشا مهدي، من أنت كإنسانة وكفنانة؟
* أؤمن أن الفنان الحقيقي لابد أن يكون أكثر  قربا  لله  لأنه  يرى تجليات اسم البديع…فيرى فقره الحقيقي كانسان ويرى تجلى  جمال الله فالموهبة الحقيقية هبة من الله وعلى الفنان أن  يصونها  ويحترم تصريفها فيما يفيد نفسه والآخرين
اسمي رشا مهدي خريجة كلية الفنون الجميلة جرافيك قسم  كارتون
والدي كان ضابطا مهندسا رحمه الله…آخى الممثل المصري  عمرو مهدي ووالدتي  مدرسة  لغة  عربية  سبب  قوى بعد الله عز وجل في مساندتي في هذا المجال.

ـ أنتِ رسامة كاريكاتير وفنانة تشكيلية، فأيهما  تعتبرينه  الأجمل، الكاريكاتير أم الفن التشكيلي؟
* الفن الحقيقي بوجه عام هو الذي يشعرك بجمال الخالق فالرسمة الحلوة  او  الشعر  الجميل  أو الموسيقى الرائعة تنتزع منك كلمة الله رغما  عنك … بالنسبة  لفن  الكاريكاتير  إذا  رزقك  الله فكرة رائعة يعجب  بها الجميع تسعد لذلك بجانب سعادتك أن أعمالك من الممكن ان   تكون أداة لنقد بناء..أو لاذع ..أو تفريج لهموم الناس عن طريق السخرية لما يعانون منه.


ـ ماذا يوجد في الكاريكاتير ولا يوجد في غيره من الفنون؟
* يستطيع الكاريكاتير ان  يقول  معاني  عميقة  من  خلال  رسمة تكون أكثر تأثيرا من مقالة نارية
السخرية من مشكلة معينة سواء  سياسية  او  اجتماعية  عن  طريق الكاريكاتير هو اضعف طريقة لمواجهاته فيمتاز الكاريكاتير بأنه فن
يخبئ في داخله روح المقاومة
ـ الكثير   من   الصحف   تقدم  الكاريكاتير  كمادة   يومية   فهل الكاريكاتير يعتبر عنصر جذب للقارئ فقط؟
* أثبتت  الأبحاث  أن الصورة أقوى تأثيرا في القارئ من المقال المكتوب .. وللأسف  الأمة  العربية  لا تقرا بالرغم من أننا امة اقرأ
وهناك من القراء من يبحث أولا عن  الكاريكاتير  ليراه  ثم  يتصفح باقي الصحيفة فبالتأكيد هو عنصر جاذب
ـ أيهما أضاف لك أكثر، وجلب لك الشهرة الكاريكاتير  أم  الفن التشكيلي؟
* الشهرة كلمة واسعة من الممكن  أن  تكون  راقصة منحرفة  او لاعب يتعاطى  المخدرات  مشهور.. فحب  الظهور  والجري  وراء مكانة بين الناس رأس كل الأخطاء ..أتمنى أن يعينني الله ان  كل  ما ارسم يكون  للحق  وفى  سبيله.. وبالرغم  ان  الكاريكاتير  كان  هو الطريق الذي عرف الناس بان هناك واحدة اسمها  رشا.. فأتمنى  أن المضمون الذي أقدمه هو الذي تكون له الشهرة  وليس  أنا  فانا  من تراب ولا يحق للتراب ان يتكلم عن نفسه.
ـ ما هي المواضيع الكاريكاتيرية التي تتناولينها في أعمالك؟
* معظم  الإحداث  السياسية  والاجتماعية   والإنسانية   التي  تمر  بنا كبشر في المنطقة العربية
ـ هل  من  رسم  رسميته  وأثار  ضجة ،  أو  سبب  لك    متاعب ومشاكل؟
* صورة بورتريه  للسيد  حسن  نصر  الله  الذي  أحبه  واحترمه جدا…واعتبره من اشرف الرجال  في  هذا  الزمان  أثارت  بعض
محبيه كذلك كاريكاتير رسمته لصدام حسين وكان يرتدى لبس عمر المختار في تشبيه للأحداث  التي  مرا  بها  فوجدت  استهجان  ممن يكرهون صدام واستحسان من محبيه… كذلك  كاريكاتير  لبوش  فى زى الإمام للسنة والشيعة
ـ الإبداع لديكن كيف يأتي ومن أين؟
* الفنان مثل الصياد يطلب من الله أن يبعث له بالفكرة الحلوة كما يطلب الصياد السمكة الكبيرة فالأفكار  القوية  الجميلة  اعترف  أنها الهام وعلى الفنان ان يكون مطلع على الحدث وسريع البديهة ليلقط معاني تختبئ وراء ما يمر به من أحداث ومتغيرات
ـ في المرحلة الراهنة كيف هي علاقة الجمهور المصري مع الفن التشكيلي؟
* الفن التشكيلي بوجه عام في الوطن العربي مازال مسجونا بين جدران المعارض وزائريه من الحقل  الفني  ولكن  فن  الكاريكاتير
يتعدى حدود المعرض ويشارك الناس في همومهم اليومية…. اعمل أيضا الآن  أن  لا  يقتصر  وجود  الكاريكاتير  على  الصحف  فقط
وكن   أشارك   به  في  عمل  حملات  دعائية عن  طريق  الكرتون والكاريكاتير لأكبر مشروع وطني وهم  مستشفى  سرطان  الأطفال اكبر   مستشفى   للسرطان  في  الشرق  الأوسط  والذي  شارك  به المصريون والعرب
ـ كيف  تنظرين  الى  التجربة  النسائية  العربية  في  مجال  رسم الكاريكاتير؟
*على المستوى الفردي ناجحة  جدا مثال الفنانة الفلسطينية ” أمية
جحا ” ولكن على  المستوى  الجماعي  والانجازات  الجماعية  من معارض خاصة بهن وندوات فضعيفة جدا
ـ هل تستطيع المرأة أن تتغلب على الرجل من  خلال  الكاريكاتير أو الفن التشكيلي؟
* الفنان الحقيقي ليس رجل أو امرأة هو إنسان…والموهبة الحقيقية من الله فالفرص متكافئة
ـ كيف  تختارين  الألوان  لرسوماتك،  هل  تتعاملين  معها  بحذر وحساسية؟
* أعشق  الألوان  المبهجة  بوجه  عام فى أعمالي…ولكن عنصر اللون  يساعد  فى  إبراز  المعنى  لمضمون  الرسمة  فيبرز   الفرح والحزن والانتصار والهزيمة فيجب أن أراعى عند استخدامي اللون هذه النقاط.


ـ في  رسوماتك  الكاريكاتيرية  لمن   الحضور  أكثر،  للمرأة  أم للرجل؟
* الكون   ذكر  وأنثى …  رجل  وامرأة  فلا  مفر  من  وجودهما  معا بنفس القدر
ـ ما أهمية الفن بالنسبة إليك، سوار  كان  الكاريكاتير  أو  أي  فن آخر؟
* الفن الحقيقي هو في البداية تأمل في  صفات  الله  الجميلة….  ثم يأخذ الإنسان منه ويقلده وهو من احد الطرق للوصول إليه فهو مهم لكل إنسان فالله هو  البيع  الأول  لم  يسبقه  احد  في  إبداعي  وكل الأشياء  الجميلة   التي   تظهر على   الإنسان   من   تجليات  خالقه
ـ كيف تتعاملين مع النقد، هل واجهت انتقادات من خلال رسوماتك؟
أنا لست فوق النقد…أواجه نقد لاذع في  بعض  الأحيان  خاصة  إذا كان الموضوع حساس مثل السنة  والشيعة..فعلى رسام  الكاريكاتير أن يظهر وجهة نظره دون المساس بمشاعر من لا يتفقون معه  في الرأي ولا تحدث فتنة.
ـ هل تفكرين بالرقيب حين ترسمين؟
* أحيانا
ـ ما هي حدود حرية التعبير عند الفنان المصري؟
* الفضائيات  المفتوحة   والانترنت   كسر  إي  حدود… فحرية  التعبير ليس لها سقف فى مصر
ـ ماذا قدمت لك البيئة المصرية من مواضيع؟
* مصر  دولة  ذات  حضارة  وتاريخ  والشخصية المصرية ثرية بمشاعر  المقاومة   والصبر  والتفاؤل  والسخرية  المتوسطة  إليها فأعمالي   تخاطب  أحلام  ومشاكل  الناس والبسطاء…والتحديات   التي   تواجه الطبقة المتوسطة التي انتمى إليها
ـ ما هي مطالبك كرسامة كاريكاتير وكفنانة تشكيلية؟
* أعمل  الآن  على  تكوين أول رابطة لرسامات الكاريكاتير العرب…  لتحقيق    ذاتنا    وتوفير  أفضل  فرص  للعمل  بإذن  الله
ـ ماذا تقولين لرسامة الكاريكاتير العربية؟
* استمري….تستطيعي بإذن الله تحقيق الكثير


شاهدي أيضاً :



...

قد يعجبك أيضاً:

تعليقات الفيسبوك