اليونيسف تعلن عن جائزة الإعلام العربي2011

منوعات
27.5K
0


اليونيسف تعلن عن جائزة الإعلام العربي لحقوق الطفل 2011

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” عن جائزة الإعلام العربي لحقوق الطفل لعام 2011 التي تأتي هذا العام تحت عنوان العنف ضد الأطفال وذلك في خطوة تشجيعية للإعلاميين المتمرسين والهواة لإعداد تقارير عن واقع الأطفال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
وتمنح الجائزة الإقليمية للإعلام حول حقوق الطفل سنوياً للأعمال الأكثر جدارة وقدرة على توصيل المعلومة وإلى أصحاب الأعمال المنشورة في ست فئات من الوسائل الإعلامية المختلفة الإعلام التلفزيوني والإذاعي والمطبوع والتصوير الفوتوغرافي والإعلام عبر شبكة الإنترنت والكاريكاتير باللغات العربية والفرنسية والانكليزية.

وأوضحت المنظمة في بيان تلقت مجلة المرأة العربية نسخة منه أنها ستمنح جوائز عينية كمكافأة للأفراد وليس للمؤسسات مع الاعتراف بفضل المؤسسات التي يعمل لديها المتسابقون الذين يشاركون في المراحل النهائية للمسابقة والمتسابقون الذين يفوزون بالجائزة وأنه يجوز للأعمال المقدمة إلى المسابقة أن تتناول القضايا الوطنية أو الإقليمية.

وحددت المنظمة 20 يوليو/ تموز آخر موعد لاستلام جميع الأعمال المشاركة، حيث سيتم إعلان النتائج في تشرين الثاني 2011 وذلك خلال انعقاد منتدى اليونيسف الإقليمي السابع للإعلام.
وبينت أن هيئة التحكيم في معايير الاختيار الأساسية ستنظر إلى المواد الإعلامية من خلال مدى ملاءمة الموضوع الذي تم اختياره للتغطية الإعلامية وأهميته ونوعية وأصالة النهج الصحفي أو الإعلامي المتبع في تغطية الموضوع وعمق التحقيق الإعلامي ودقته والجهد المبذول في رواية القصة أو القصص الإخبارية والموضوعية والنزاهة أو الحيادية في التغطية إضافة إلى الأثر الإيجابي المحتمل الذي يمكن أن تحدثه القصة أو القصص الإخبارية كما أن هيئة التحكيم ستنظر بإيجابية إلى الأعمال الموجهة صوب الحلول.
وأشارت المنظمة إلى أن هيئة التحكيم المعنية بمنح الجائزة تتألف من مسؤولي اليونيسف الحاليين والسابقين وشركاء من وسائل الإعلام وأعضاء المبادرات الإعلامية التي يقودها الشباب.
وحول الخصائص الفنية للأعمال المقدمة أوضحت منظمة اليونيسف أن العمل الذي يتأهل للمشاركة في المسابقة سيكون أي منتج على هيئة قصة إخبارية أو مقالة أو أحد أعمدة الرأي أو تحقيق إخباري أو فيلم وثائقي أو سلسلة حلقات عن موضوع واحد أو تقرير استقصائي أو صور أو كاريكاتير، إضافة إلى قبول المشاركة في الجائزة من خلال خمس مقالات افتتاحية أو أعمدة أو قصص إخبارية لكل شخص و لكل فئة بحيث تتألف جميع المشاركات من دون استثناء من مقالة منفردة أو بث منفرد أو سلسلة من المقالات المتواصلة أو من حلقات البث المتواصلة التي سيصدر الحكم بشأنها كوحدة متكاملة.
وبينت أنه ستقبل المقالات المنتجة تحديداً لإحدى الصحف والمجلات والبرامج الإذاعية أو البرامج التلفزيونية والمواقع الإلكترونية والصور الفوتوغرافية والكاريكاتير والتي يتم نشرها عبر تلك الوسيلة الإعلامية تحديداً وقالت إذا شارك فريق في كتابة تلك المقالات أو البرامج فيجب أن يكتب اسم أحد أعضاء الفريق فقط في استمارة المشاركة في المسابقة، كما انه يجوز للصحفيين منفردين أو لمقدمي الطلبات الجماعية الساعين إلى المشاركة في المسابقة تقديم موضوع واحد فقط للنظر فيه.
واشترطت المنظمة أن تكون الأعمال الإذاعية والتلفزيونية قد بثت خلال المدة بين 20 آب 2010 و 20 تموز 2011 على أي محطة تلفزيونية أو إذاعية في أي دولة من دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أو في أي شركات منتمية إلى تلك المحطة عالمياً إضافة إلى وجوب إرفاق استمارة أو نموذج طلب المشاركة المناظرة مع أي عمل مشارك في المسابقة واستمارة أو نموذج شهادة تثبت حدوث البث.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك