البرلمان العراقي يمنع مسلسل (الحسن والحسين) لتحريضه على الفتنة

منوعات
28.5K
0


البرلمان العراقي يمنع مسلسل (الحسن والحسين) لتحريضه على الفتنة

مجلة المرأة العربية- بغداء – صادق البرلمان العراقي السبت على قرار منع عرض مسلسل “الحسن والحسين” الذي يجري بثه على قنوات فضائية عربية خلال شهر رمضان على اعتبار أنه يحرض على الفتنة الطائفية ويشوه التاريخ. وقد أثار بث المسلسل على قناة “بغداد” العراقية، التابعة للحزب الإسلامي العراقي السني جدلا طائفيا بين السنة والشيعيين في العراق، حيث كانت المرجعية الشيعية العليا في العراق بزعامة علي السيستاني وجهت انتقادات لاذعة إلى الجهات التي تقف وراء إنتاج المسلسل.
وحسبما جاء في تصريح برلماني لوكالة فرانس برس يبقى على الحكومة العراقية أن تصدر الآن قرارا لمنع بث المسلسل على القناة العراقية المعنية. من جانبها أوضحت النائبة هناء تركي المنتمية إلى ائتلاف دولة القانون الذي يزعمه رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي أن البرلمان صوت على منع عرض المسلسل بعدما راى انه “يثير الفتنة الطائفية ويشوه الحقائق التاريخية ويسيء الى اهل البيت”، حسب قول النائبة التي عبرت عن استغرابها لعرض المسلسل “في الوقت الذي تمر فيه المنطقة بصراعات بين السنة والشيعة”.

ويتطرق المسلسل وهو من اخراج السوري عبد الباري ابو الخير إلى ما يعرف بالفتنة الكبرى عبر تصوير حياة حفيدي النبي محمد، الحسن والحسين، ودورهما في الدفاع عن الخليفة عثمان بن عفان ومساندة والدهما علي بن ابي طالب. وتعتبر “الفتنة الكبرى” من اهم الاحداث التي اثرت في مسار التاريخ العربي الاسلامي عندما احتج اهل مصر والعراق خصوصا على حكم الولاة الذين عينهم ثالث الخلفاء الراشدين عثمان بن عفان نتيجة فسادهم والضرائب التي قاموا بفرضها. وأدت هذه الفتنة الى تمزيق المسلمين الى ثلاثة اتجاهات رئيسية, هي السنة والشيعة والخوارج.

من جانب آخر أحيا مسلسل “الحسن والحسين” الذي استغرق تصويره وإنتاجه ثلاث سنوات وتخطت تكاليف إنتاجه الثمانية ملايين دولار بحسب المنتجين، الجدل حول تصوير الأنبياء وصحابة الرسول وآل البيت. ويبقى هذا المسلسل هو الأول الذي يصور أقارب النبي محمد على شاشات التلفزيون منذ تسعين عاما بعد أن رفض الأزهر أن يؤدي الفنان المصري الراحل يوسف وهبة شخصية الرسول في فيلم تركي في عشرينات القرن الماضي. وعارض الأزهر على الفور عرض مسلسل “الحسن والحسين” على شاشات التلفزيون في مصر وكان أول من طالب بمنع بثه حتى على قنوات فضائية تستخدم الأراضي المصرية والقمر الصناعي المصري.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك