فرنسا توقف مصنع حشوات الثدي المغشوشة

منوعات
147
0

فرنسا توقف مصنع حشوات الثدي المغشوشة

أوقفت الشرطة الفرنسية، جان كلود ماس، مصنّع حشوات الثدي المغشوشة “بولي إمبلنت بروتيس” المعروفة باسم “بي إي بي” في إطار التحقيق الجاري باستخدام حشوات سيليكون غير مرخصة.

وذكرت قناة تي أف 1 الفرنسية أن الشرطة اعتقلت ماس “72 عاماً” في منطقة الفار جنوب فرنسا بعد أن حضرت إلى منزل حبيبته، كما اعتقلت الشرطة المسؤول الثاني في الشركة كلود كوتي.

وكانت النيابة العامة في مرسيليا فتحت في كانون الأول الماضي تحقيقاُ قضائياً في قضية الحشوات المغشوشة، بالإضافة إلى دعوى أخرى يتم بحثها في فرنسا بعد وفاة امرأة عام 2010 بمرض السرطان بعد أن حصلت على حشوة السيليكون.

وكانت الشركة اُغلقت في آذار 2010 بعد اكتشاف استخدامها لمادة سيليكون غير طبية في حشوات الثدي.

ونصحت الحكومة الفرنسية في كانون الأول الماضي النساء اللواتي خضعن لحشوات (بي إي بي) بإزالتها وحذرت من خطر تمزقها، ما أثار موجة هلع عالمية بسبب انتشار استخدام هذا النوع من الحشوات حول العالم.

وكان ماس اعترف بمقابلة إذاعية باستخدام جيل سيليكون غير مرخص.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك