كل ما تريدين معرفته عن رسم التاتّو .. وأكثر!

أزياء
472
0


 كل ما تريدين معرفته عن رسم التاتّو .. وأكثر!

هل تفضلين رسم التاتو والاستمتاع بأشكاله الجميلة والمثيرة في نفس الوقت؟؟
حسناً.. ولكن قبل الرسم لا بد من معرفة بعض الخلفيات وكذلك النصائح الخاصة بذلك الوشم:
فالتاتو هو عبارة عن تصاميم دائمة تتم بواسطة حقن الحبر الملون تحت سطح الجلد والتي تشكل مجموعة من الجروح الصغيرة المليئة بالأصباغ، وتختلف تلك التصاميم فيما بينها من البسيط إلى الفاتن والمذهل.

ويستخدم معظم الفنانون أداة كهربائية لدفع الحقنة من وإلى داخل الجلد، على أن يتم ترك الحبر حوالي 1/8 بوصة تحت الجلد، ويعتبر المكياج الدائم أيضا نوعا من أنواع التاتو.

– كيف تتمكنين من رعاية التاتو الخاص بكِ؟
بعد نجاحك في عمل أفضل تصاميم للتاتو، قد تعملين على رعاية تلك الرسومات والحفاظ عليها من أي سوء.

وانطلاقا من تلك النقطة فإن رسام التاتو ليس مسؤلا عن أي إصابات أو مشاكل تحدث مع رسوماتك الخاصة في حالة عدم رعايتك إياها، ومن ثم فقد بات من الضروري اتباع تلك المباديء التوجيهية التالية من باب أن أفضل رسومات التاتو وأجملها من الممكن أن تحول إلى كارثة إذا لم تحظَ بالرعاية المناسبة والجيدة.

– ترك العصابة لبضعة ساعات:

يقوم رسام التاتو بتغطية رسوماتك لسبب وجيه جدا وهو تجنب وصول البكتيريا المتولدة في الهواء إلي الجرح، وذلك لأن فتح أي جزء من الجسم يعتبر أرض خصبة للعدوى والأمراض.

ومن ثم فلابد من ترك العصابة لمدة ساعتين على الأقل، ولا تسمحي لإعجابك بالتاتو أن يدفع بكِ إلى إزالتها للتباهي به أمام الأصدقاء، لذا يمكنك الإنتظار قليلا ولا عيب في ذلك.

والاستثناء الوحيد في تلك القاعدة يكون في حالة تغطية الرسام للجرح مستخدما البلاستيك، وذلك لمدى الضرر الذي يحدثه للتاتو ومن ثم يكون من الضروري إزالة العصابة على الفور.

– الغسل والمعالجة:
من المؤكد أنكِ تريدين غسل الجرح بعد إزالة العصابة، وليكن ذلك باستخدام الماء الفاتر والصابون المضاد للبكتيريا سواء السائل منه أو الجاف.
وقد تشعرين بالرغبة البالغة في الحكة، ولكن تجنبي استخدام قطعة القماش أو أي شيئ من الأشياء الحادة مع العلم أن يديك هي الحل الأمثل في ذلك.

– الحماية من الشمس:
بعد التعافي من جرح التاتو الخاص بكِ، احرصي دائما على حمايته من التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية.

وتلك الأشعة يمكن أن تعمل على تلف وبهتان أروع رسومات التاتو في وقت سريع جدا، وقبل المكوث لوقت طويل في الطقس الحار عليكِ حمايته باستخدام كريم ضد الشمس مع حماية 30SPF، فهذا سوف يحمي التاتو ويجعله ناضراً لفترة كبيرة من الوقت، فضلا عن كونه مصدراً مستمراً للفخر والتباهي.

– تصاميم وأفكار جديدة للتاتو:
تاتو الزهور والفراشات على جانب الجذع:

تاتو الرياح الأسطورية:

تاتو زهرة الـ Skool الزرقاء:

تاتو الظهر لأزهار الزنبق الوردية:

تاتو الطيور القديمة:

تاتو صور الرسومات الفنية(ثلاثة أطفال):

– كيفية مزج أحبار وألوان التاتو المختلفة:
فيما يلي بعض التعليمات الخاصة بكيفية مزج أحبار التاتو وإعدادها، كما أن الشخص المؤهل للعمل بها هو ذلك الذي تلقى تدريبا مسبقا في مجال التعقيم، وخلافا لذلك فيمكنك استخدام تلك المعلومات من باب طرح الأسئلة المختلفة إلى رسام التاتو الخاص بكِ:
1- استخدام المواد المعقمة والنظيفة ووضعها على قناع ورقي وقفازات.

2- المزج حتى الصفاء:7/8 من الفودكا، 1 ملعقة طعام من الجليسيرين، وملعقة صغيرة من البروبيلين جليكول.

3- في إناء مناسب للمزج يتم إضافة بوصة أو اثنان من بودرة الصبغة مع تقليبها في كمية كافية من سوائل المرحلة الثانية كي تصبح عجيناً.

4- يتم المزج بسرعة منخفضة قليلا لمدة 15 دقيقة ثم تزداد تلك السرعة قليلا لتصل إلى ساعة تقريباً.

5- يتم سحب الحبر أو صبه من خلال أنبوب إلى زجاجات الحبر، ويمكنك إضافة حبات الرخام أو الزجاج المعقم إلى كل زجاجة للمساعدة في عملية المزج.

6- يحفظ الحبر بعيدا عن ضوء الشمس أو إضاءة النيون، حيث أن الآشعة فوق البنفسجية تعمل على تغيير بعض الصبغات.

7- استمرار تتبع كمية السوائل وبودرة الصبغات تساعدك في تحسين عملية المزج كثيرا.

8- يمكنك استخدام كميات صغيرة من الجليسيرين أو البروبيلين جليكول مع تجنب الكميات الكبيرة، حيث أن المزيد من الجليسيرين يجعل الحبر أكثر زيتياً
وأيضا الكثير من البروبيلين جليكول يشكل طبقة صلبة أعلى الحبر.

9- في حالة عدم إلمامك بتقنيات التعقيم، تجنبي القيام بتلك التقنية مطلقا.

– نصائح:
– شراء صبغة التاتو الجافة من المتاجر المتخصصة، وقد يكون من الصعب جدا طلب الصبغة الخالصة مباشرة من المتاجر الكيميائية.وتتكون الصبغة الطبيعية من الكربون الأسود، والتي يتم الحصول عليها من حرق الخشب التام.

– في حين أن لوازمك لابد أن تكون معقمة ونظيفة، فلا تقومي بتسخين الصبغات المعقمة أو خلطها وذلك تجنبا لتغير المادة الكيميائية الموجودة في الأصباغ أو أن تصبح سامة.

– بالرغم من أن الصبغات في الطبيعة هي ليست سامة، وقد تحتاجين إلى قناع لأن استنشاق جزيئات الصبغات تسبب تلف الرئة.

– هل تودين أن تصبحي يوماً فنانة في مجال رسم التاتو؟
بعد ازدياد شعبية التاتو وما عرف عنه من حصول راسمه على أعلى الدخول، ظهر العديد من الأشخاص الراغبين في تعلم ذلك الفن وممارسته.

فالكثير منهم يخطئون حين يقومون بشراء أدوات الرسم ومحاولة ذلك مع أصدقائهم وهو الأمر الخطير للغاية، وهم لايدركون أنهم لن يصبحوا محترفين بتلك الطريقة ولا يقوون على المنافسة في ذلك المجال.


وفى حالة إذا كنتِ جادة لكي تصبحي فنانة تاتو ماهرة ومؤهلة، فكل ما تحتاجينه هو الآتي:

1- إن أول شيء تحتاجين إليه هو الموهبة الأساسية، فإن الشخص الذي لا يمكنه الرسم أو التلوين داخل الخطوط لن يكون مؤهلا لأن يصبح رساما للتاتو.

2- أيضا فأنتِ بحاجة إلى تنمية تلك الموهبة لتصل إلى حد الخبرة والبراعة، وتلك الخبرة تأتي من دروس تعلم الفنون التشكيلية والتدريب تحت أيدي أحد الفنانين أو تعلم بعض الأساسيات من الكتب أو جميع ما سبق في آنٍ واحد، وعلاوة على ذلك فأنتِ بحاجة إلى الممارسة فالممارسة فالممارسة.

3- بعد اكتمال خبرتك في مجال الرسم على الورق ستحتاجين إلى عمل سجل فني خاص بكِ، وهو عبارة عن العديد من أعمالك الفنية المختلفة لإثبات مهارتك وخبرتك في ذلك المجال.

4- الشيء التالي الذي تحتاجين إليه هو التدريب المهني، والمتدرب هو ذلك الشخص الذي يكتسب المهارة من خلال شخص آخر محترف ومتخصص.، وفي بعض الأحيان يكون ذلك التدريب مجانيا، ولكن في أحيان أخرى قد يكلفك الآلاف من الجنيهات.

5- بعد الانضمام إلى دورات التدريب تلك سوف تكتسبين من معلمك الكثير من المهارات، وقد يكون معظمها ليس له علاقة بالرسم وذلك ككيفية تعقيم معداتك الخاصة وتشغيل آلة رسم التاتو أو حماية نفسك وعملائك من الأمراض وأخيرا وليس آخرا كيفية رسم التاتو بشكل مبدع وصحيح.

6- اعلمي أنه مهما طالت مدة تدريبك أو ممارستك لرسم التاتو فإنكِ لن تتعلمي كل شيء، وهناك سبل أخرى لمزيد من التعلم كالعمل بالتقنيات الحديثة وتطوير أدائك في الرسم، فمن المؤكد أنكِ لن تكوني راضية عن رداءة عملك، وفي نفس الوقت لا تسمحي لنفسك في السير نحو الغرور.

– التاتو والشعور بالألم:
صحيح أن كل شخص لديه عتبة مختلفة من الشعور بالألم، فالشخص الذي يرى أنه ليس مؤلما قد يكون مدمرا لدى شخص آخر.

وبعض الناس تشعر مع التاتو بالحكة والسخونة والبعض الآخر يزعم أنه مزعج، وفي الحقيقة هناك القليل من الألم المصاحب لرسم التاتو.

الدموع والإغماء:
ربما تكوني قد سمعت عن القصص المؤثرة لأشخاص أصيبوا بالإغماء أو انفجروا في البكاء بسبب الألم الشديد، ومع العلم أن ذلك الإغماء هو نتيجة انخفاض نسبة السكر في الدم أو الإرهاق الشديد أو الخوف المفرط.

فالألم هو ليس السبب الرئيسي لإغماء الشخص عند رسم التاتو، ولكن كثرة البكاء تعد من أحد الأسباب نتيجة عدم تحمل الآلام.

الخوف من الحقنة والدم:
إذا كنتِ تشعرين بالخوف عند رؤية الحقن أو الدم، فقد يكون التاتو ليس بالسهل معك،
ولكني أود أن أشير إلى أن حقنة التاتو لا تذهب بعمق داخل الجلد كما يخاف البعض، ولكنها تدخل فقط بعمق 1/16 بوصة.

وهناك حل آخر لتجنب ذلك الخوف وهو أن تقومي برسم التاتو بمكان آخر في جسمك حيث لا ترين الجرح أو الحقنة.

– كيفية إزالة التاتو:
هناك العديد من الأسباب التي قد تقودك إلى إزالة التاتو، ولعل من أهمها ندمك على عمل تلك الرسومات أو أنها تجلب عليك العديد من الآثار السلبية وربما الآلام البسيطة والخوف الذي يصاحبه.

وفي حال تمتعك بأي من رسومات التاتو التي ترغبين في إزالتها كليا أو جزئيا، عليكِ أولا تحديد خياراتك الممكنة ومن ثم تحديد طريقة الإزالة المناسبة، ومن طرق الإزالة:

الإزالة بالليزر:
إن الليزر هو من أكثر الطرق المستخدمة الآن شيوعا في مجال إزالة التاتو، ويعمل من خلال استهداف الحبر بموجات عالية التركيز من الضوء والتي تتسبب يف تفتيت الحبر إلى جزيئات صغيرة التي يتم التخلص منها بعد ذلك بواسطة جهازك المناعي.

ولكن ذلك الإجراء لا يتم بمجرد جلسة علاج واحدة، بل إنه يحتاج إلى العديد من الجلسات الأخرى كي يخترق الليزر جسدك ويعمل على تفتيت الحبر، ولكن اعلمي أن المزيد من جلسات العلاج تسبب تلف بشرتك، مؤدية إلى ظهور البثور المؤلمة التي تنتهي بالندوب.

العلاج بنضبات الضوء المكثفة:
إن العلاج بنبضات الضوء المكثفة هو محسن الجلد الذي يستخدم الآن في بعض المنتجعات الصحية، وبخلاف الليزر فهو يستخدم كثافة عالية جدا من الضوء حيث يتم وضع الجل على البشرة وتوجيه النبضات إلى المنطقة المراد علاجها.

التلاشي بواسطة محلول الملح:
بعض فناني التاتو يقومون بإزالته من خلال وضع محلول الملح عليه (من دون الحقن)، وهو أكثر فاعلية مع رسومات التاتو القديمة ولكنه ليس وسيلة موثوق بها لإزالته.


شاهدي أيضاً :



تعليقات الفيسبوك